فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

استفسار حول " اللامذهبية "

3 مشترك

اذهب الى الأسفل

أيقونة استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الجمعة أغسطس 12, 2022 3:39 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

فوجئت بامر في اصول الفقه لم أكن أعرفه سابقا ، وهو انني لا يجوز أخذ رايي احد الأئمة الأربعة في مسألة ما في حال وجود دليل على ضده.
ومن هذه المسائل مثلا موضوع العقيقة فقد أجاز الشافعي ذبح شاة واحدة الصبي في حال عدم القدرة على ذبح اثنتين، لكن هناك معهد يدرس الشريعة اونلاين مجانا يرفض ذلك وكل ما هو قياسا عليه على اعتبار ورود دليل وأن الحكم هنا توقيفي،  بينما اعتبر الشافعي ان ذبح واحدة قد تحقق به أصل السنة.
القضية لدي ليس قضية العقيقة تحديدا وإنما هي مجرد مثال ، فهل الخلاف بين الأئمة قائم فقط على عدم معرفة الدليل أم انه اختلاف في التأويل أيضا . خاصة وأن هذا المعهد يعتبر من أخذ برأي احد الأئمة مع معرفته دليلا يناقض الرأي آثم.


عدل سابقا من قبل بنت الخطاب في السبت أغسطس 13, 2022 1:21 am عدل 1 مرات

_________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين 
****
ويروى عن عائشة أم المؤمنين رضي أنها ذكرت عمر رضي الله عنهما فقالت: كان والله أحْوَذِيّاً، نَسِيجَ وَحْدِهِ قد أعدّ للأمور أقرانها"
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1228
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف أمين السبت أغسطس 13, 2022 12:00 am

بنت الخطاب كتب:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

فوجئت بامر في اصول الفقه لم أكن أعرفه سابقا ، وهو انني لا يجوز أخذ رايي احد الأئمة الأربعة في مسألة ما في حال وجود دليل على ضده.
ومن هذه المسائل مثلا موضوع العقيقة فقد أجاز الشافعي ذبح شاة واحدة الصبي في حال عدم القدرة على ذبح اثنتين، لكن هناك معهد يدرس الشريعة اونلاين مجانا يرفض ذلك وكل ما هو قياسا عليه على اعتبار ورود دليل وأن الحكم هنا توقيفي،  بينما اعتبر الشافعي ان ذبح واحدة قد تحقق به أصل السنة.
القضية لدي ليس قضية العقيقة تحديدا وإنما هي مجرد مثال ، فهل الخلاف بين الأئمة قائم فقط على عدم معرفة الدليل أم انه اختلاف في التأويل أيضا . خاصة وأن هذا المعهد يعتبر من أخذ برأي احد الأئمة مع معرفته دليلا يناقض الرأي آثم.

القضية أعقد من هذا التبسيط بكثير 
وهذا المعهد في الغالب يتبنى مذهب " اللامذهبية " 
وهو مذهب عليه بعض المآخذ والملاحظات 
لكـــن فيه جانب من الخير 
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف بنت الخطاب السبت أغسطس 13, 2022 12:48 am

جزاك الله خيرا على التوضيح اخي امين
لا أخفيك ان قلبي لم يرتح له ربما لانه فكر جديد لا أعرفه ويخالف بعض مما كنت اعتقده،  على العموم اعتقد انه لا يوجد معصومين 
سوف اقوم بنشر موضوع عن اللامذهبية فهو مصطلح يمر علي لاول مرة لعل غيري يستفيد

_________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين 
****
ويروى عن عائشة أم المؤمنين رضي أنها ذكرت عمر رضي الله عنهما فقالت: كان والله أحْوَذِيّاً، نَسِيجَ وَحْدِهِ قد أعدّ للأمور أقرانها"
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1228
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف أمين السبت أغسطس 13, 2022 1:10 am

سبب اختلاف المذاهب ليس فقط اختلافهم في دلالة النص أو طرق إثباته ، بل السبب الأهم هو إختلافهم في تقرير الأصول التي تبنى عليها الأحكام الشرعية ، فكل مذهب قد انبى على عدد من الأصول أو طرق استخراج الأحكام ،  بعد اتفقاهم على الأصول الأربعة لتشريع وهي الكتاب والسنة والقياس والإجماع . 
فمثلا المذهب المالكي قد انبنى على 17 أصلا كما حكاها القاضي عياض في كتابه " الإلماع " 
وبعض الأصول التي اعتمدها لا يآخذ بها بقية المذاهب ، مثل أصل : عمل أهل المدينة 
فهو أصل قد اعتمده بناء على أدلة ترجحت لديه في اعتماد هذا الأصل ، من بينها أن النبي صلى الله عليه وسلم قد توفي في المدينة ، وبالتالي أهل المدينة هم الأعلم بآخر الأعمال التي استقر عليها رسول الله ، أي أن هناك أفعال شرعية شرعت في مكة قد تم نسخها بأحكام جديدة في المدينة ، والحكم المنسوخ لا يآخذ به في الفقه ، وساق أتباع المذهب المالكي أدلة أخرى في تقوية هذا الأصل . 
وعندنا الأحناف يعتمدون على أصل لا يوافقه عليهم بقية المذاهب وهو : " الحيلة الشرعية " وهذا الأصل بنى عليه فروع فقهية كثيرة ، واستدل الأحناف على شرعية هذا الأصل من خلال قصة أيوب وقسمه بأن يجلد زوجته .  
وعندنا مثلا أصل : " الإستحسان " وهو نوع من القياس الذي اعتمده مالك وأبي حنيفة ، في حين أن الشافعي كان يذم هذا الأصل بشدة ويصف المتعمد عليه بأنه يشرع الأحكام وفق الرأي والهوى . 
إذن سبب الخلاف هو اختلافهم على الأصول التي تبنى عليها الأحكام الفرعية ، فكل أصل عند المتعمد عليه قام على أدلة نقلية وعقلية ينازعه فيها من لا يرى ذلك الأصل مصدرا لتشريع . 
إضافة إلى مشكلة أخرى لا تجيب عليها مدرسة اللامذهبية ، وهي مسألة متعلقة بأصول الفقه 
فهي ترى أنه يجب الدوران مع الدليل أين وجد وأيا كان صاحبه ، وهو قول حق ، لكن المشكلة هي في فهم الدليل نفسه . 
مثلا : الأمر في أصول الفقه تحته عشرة مسائل خلافية ، من ضمنها هل الأمر يقتضي الوجوب أم الندب ؟ هل الأمر يفيد التراخي أم الفور ؟ هل الأمر يقتضي التكرار أم لا  ؟ إلى غيره . 
كل مذهب من المذاهب الأربعة له رأي وجواب مع أدلة في هذه القضايا ، وعليه يدور مذهبه .
مثلا : وجوب الكفارة هل هو على الفور أو على التراخي ؟ 
تحتها مسألة فقهية : هلك النصاب بعد الحول والتمكن من الأداء ، هل يضمن الزكاة أم تسقط عنه ؟ فالشافعي يرى أنه يضمن لأن الزكاة عنده على الفور ، فهو عاص بالتأخير 
والحنفي يرى أنه لا يضمن ، لأن الأمر بالزكاة عنده ليس على الفور ، فهو غير عاص بالتأخير .


إذن الخلاف في بعض المسائل سببها اختلافهم في الدلالة على الحكم ، وليس في فهم الدليل الذي هو النص الشرعي . 
اللامذهبية يتعاملون مع النص الشرعي دون أصول محددة ، وهذا فيه إشكال أيضا ، حيث أنه ليس كل نص شرعي يصلح للعمل به ، فهناك نصوص تم نسخها وابطال حكمها القديم  وأخرى بانت خصوصيتها أي تكون خاصة بالنبي صلى الله عليه وسلم أو مقيدة بحالات معينة وليست مطلقة ، أو دلالتها واسعة محتملة لعدة معاني .
فلو جئنا بحديث معين إلى شخص لا يرى بالمذهبية ، وهذا الحديث فيه أمر ؟ 
سيقول لك يجب العمل به لأنه أمر . 
سنطرح عليه سؤال ، هل الأمر يفيد الوجوب ام الندب ؟ وما هو دليلك على كل جواب تختاره . 
فلا يكفي أن تعرف دليل الحكم ، بل دلالة الحكم هي الأهم وهذا الأمر يختص به أهل المذاهب دون سواهم . 
فلا ينبغي الخلط بين وظيفة المحدث والفقيه والأصولي 
فالمحدث يجهز النص الصحيح للفقيه ، والفقيه يستبنط منه الحكم ، من خلال قواعد أصولية وضعها الأصولي .
فهو عمل مشترك في التصرف الفقهي كما نرى ، والفقهاء هم "أصحاب المذاهب" وعليه لا ينبغي اقصائهم تحت أي وجه   . 
والصواب أن يعتمد الإنسان المقلد على مذهب أهل بلده فهو الأسلم لدينه .
لكن ان كان يجيد البحث وفهم الأدلة فيمكنه الاعتماد على الرأي المحقَق الراجح من قبل فقيه محقِق .
لأن ما استبان لك فيه الحق فهو الذي يجب عليك اتباعه .  
أما لو كانت آلته الشرعية لا تسعفه في النظر فالأولى به أن يقلد مذهب بلده . 
والله أعلم  


عدل سابقا من قبل أمين في السبت أغسطس 13, 2022 1:23 am عدل 1 مرات
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف أمين السبت أغسطس 13, 2022 1:13 am

بنت الخطاب كتب:جزاك الله خيرا على التوضيح اخي امين
لا أخفيك ان قلبي لم يرتح له ربما لانه فكر جديد لا أعرفه ويخالف بعض مما كنت اعتقده،  على العموم اعتقد انه لا يوجد معصومين 
سوف اقوم بنشر موضوع عن اللامذهبية فهو مصطلح يمر علي لاول مرة لعل غيري يستفيد
 رددت عليك قبل ان أقرأ هذا التعليق 
أجل هذا المذهب يسفه المذهبية ويرى أنه يجب التعامل مع النص الشرعي دون أصول وضوابط الفقهاء . 
وهو في الحقيقة مذهب بلا أصول مقررة .  
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف بنت الخطاب السبت أغسطس 13, 2022 1:18 am

احسن الله اليك 
لقد كفيت ووفيت
**
لقد كان في نفسي تساؤلات لكني لم أعرف كيف اصيغها بصورة تجعلني ابحث عن جوابها ، لكن كلامك وضح لي ما ابحث عنه 
وبالفعل قلبي لم يرتح مطلقا إلى موضوع اللامذهبية هذا حيث انني لا أعتقد أن اختلاف الأئمة قائم على عدم حصول الإمام على الحديث مثلا كما يقولون ، شعرت انهم بطريقة ما يقللون من شأن الأئمة .

_________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين 
****
ويروى عن عائشة أم المؤمنين رضي أنها ذكرت عمر رضي الله عنهما فقالت: كان والله أحْوَذِيّاً، نَسِيجَ وَحْدِهِ قد أعدّ للأمور أقرانها"
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1228
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف أمين السبت أغسطس 13, 2022 1:42 am

الأئمة الأربعة هم من حفظ السنة من الضياع 
لأنهم هم من استخرج الفقه الوارد فيها عبر قواعد وأصول في غاية الدقة 
اللامذهبية في الحقيقة لا تراعي إختلاف الأئمة الذي في اختلافهم رحمة للأمة 
لأنه يستحيل حمل كافة الناس على رأي واحد 
فهناك من يقدر على الأخذ بالأحوط وهناك من يكتفي بالأيسر 
فهمم الناس تتفاوت ونفوسهم درجات ، 
أما أن نأتي ونقرر مذهبا واحدا يسفه جميع المذاهب فهذه جرأة على العلم وتكليف الناس ما لا يستطيعون .
كثير ممن يتبع مذهب " اللامذهبية " يسفه علم أصول الفقه 
ويرى أنه علم لا فائدة منه 
وغايته هي ضرب المذهبية الفقهية 
فلا خير في أي مذهب لا يوقر العلماءَ المتقدمين الذين أجمع الفضلاء على تزكيتهم  
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف أمين السبت أغسطس 13, 2022 2:06 am

يمكنك يا أختي الاستماع إلى هؤلاء العلماء حول مسألة اللامذهبية حتى تتوضح لك الصورة :


**


***
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف trafficwarriors الخميس أغسطس 25, 2022 10:21 pm

يرجى مراجعة مقدمة كتاب صفة صلاة النبي. 
للالباني.
trafficwarriors
trafficwarriors

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 07/08/2022

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: استفسار حول " اللامذهبية "

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الخميس أغسطس 25, 2022 10:35 pm

ما الغاية من ذلك اخي الكريم؟ 
هل تتفضل وتشرح؟ وان شاء الله سوف اطالعها

_________________
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين 
****
ويروى عن عائشة أم المؤمنين رضي أنها ذكرت عمر رضي الله عنهما فقالت: كان والله أحْوَذِيّاً، نَسِيجَ وَحْدِهِ قد أعدّ للأمور أقرانها"
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1228
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى