فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

علم التعارض والترجيح

اذهب الى الأسفل

أيقونة علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف أمين السبت يونيو 13, 2015 7:56 pm


بسم الله الرحمان الرحيم :

علم التعارض والترجيح :
هاته المادة من أوكد العلوم الشرعية بالنسبة لطالب العلم لأنها تخرجه من مضايق النصوص المتعارضة
وتضع أمامه القواعد والأسس التي تمكنه من الترجيح بين النصوص الصحيحة المتعارضة .
وهذا النوع من العلوم يندرج تحت قسم أصول الفقه الذي يعرفه العلماء بكونه :

" هو معرفة دلائل الفقه إجمالا وكيفية الاستفادة منها وحال المستفيد "

وينقسم علم الأصول الى سبعة أبواب أو سبعة كتب كما تم الاصطلاح وهي :

1. الكتاب الأول : القرآن
2. الكتاب الثاني : السنة
3. الكتاب الثالث : الإجماع
4. الكتاب الرابع : القياس
5. الكتاب الخامس : الاستدلال
6. الكتاب السادس : التعارض والترجيح
7. الكتاب السابع : الاجتهاد والتقليد


الكتب الثلاثة الأولى متفق على الاحتجاج والاستدلال بها بين مختلف المذاهب الفقهية
والكتاب الخامس والسادس عليهما خلاف بين الجمهور والظاهرية الذين لا يعلمون بالقياس والاستدلال
أما الكتاب السادس والسابع فعليها خلاف .

1. أهمية كتاب التعارض والترجيح :
نظرا للأهمية العميقة لهذا الكتاب الاستدلالي وأيضا الخلاف الذي عليه من كونه أصلا من أصول الفقه أم لا ,
فإن كثيرا من الفقهاء يجعلونه من أواخر الكتب الاستدلالية من كتب أصول الفقه ,
وهناك من يسمي هذا الكتاب بباب الترجيح , ومنهم من يسميه بباب التعادل والترجيح .

يقول الامام الغزالي في كتابه المستصفى :

" يجب على المجتهد في كل مسألة أن يرد نظره الى النفي الأصلي قبل ورود الشرع ,ثم يبحث عن الأدلة السمعية المغيرة
فينظر أول شيء في الاجماع فان وجد في المسألة إجماعا ترك النظر في اذ لا تجتمع الأمة على الخطأ .
ثم ينظر في الكتاب والسنة المتواترة , وهما على مرتبة واحدة ,لأن كل واحد يفيد العلم القاطع ,
ولا يتصور التعارض في القطعيات السمعية ,
الا بأن يكون احدهما ناسخا ,فما وجد فيه نص كتاب أو سنة متواترة أخد به .
وينظر بعد ذلك غلى عمومات الكتاب وظواهره ,ثم ينظر في مخصصات العموم من أخبار الآحاد , ومن الأقيسة
فإن عارض قياس عموما , أو خبر واحد عموما , فقد ذكرنا ما يجب تقديمه منها .
فإن لم يجد لفظا نصا ولا ظاهرا نظر الى قياس النصوص .
فإن تعارض قياسان أو خبران أو عمومان طلب الترجيح .
فإن تساويا عدنه توقف على رأي "
هذا الكلام الذي قاله الغزالي رحمه يعتبر قاعدة علمية يعمد إليها الأصوليين المتأخرين في ترتيب الأدلة .

أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف أمين السبت يونيو 13, 2015 8:21 pm

1. تعريف التعارض :

التعارض لغة على وزن تفاعل الذي يفيد المشاركة من الجانبين , والمعارضة هي المقابلة والممانعة .

التعارض إصطلاحا :

" هو تقابل الدليلين على سبيل الممانعة "

بمعنى أن يدل أحد الدليلن  على عكس ما يدل عليه آخر ,
كأن يدل أحد الدليلن على الجواز والآخر على التحريم , فدليل الجواز يمنع التحريم
ودليل التحريم يمنع الجواز , فكل منهما مقابل للآخر ومعارض له وممانع له .

2. تعريف الترجيح :

الترجيح لغة : قال الفيروزرآبادي في القاموس المحيط :

" رجح الميزان يرجح مُثلثه رجوحا ورجحانا , ورجح أعطاه راجحا "
ورجح الشيء أي زاد وزنه , والترجيح هو التغليب والتميبل .

الترجيح اصطلاحا :

" تقوية أحد الدليلن على الآخر "

حقيقة التعارض :

التعارض بين النصوص الشريعة غير موجود في الواقع , لكن قد يقع ذلك بحسب نظر المجتهد أو الفقيه : إما لنقص في علمه أو خلل في فهمه
وهو تعارض في الظاهر بمعنى أصح , لا يمكن أن يقع على وجه لا يمكن فيه الجمع أو النسخ أو الترجيح .

يقول الشاطبي :

" كل من تحقق باصول الشريعة فأدلتها عنده لا تكاد تتعارض "

ومثل هذا المعنى أثر عن عدة فقهاء مثل الشافعي وابن خزيمة وغيرهما ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف أمين الأحد يونيو 14, 2015 2:44 pm

3مسالك العلماء في التعارض :

مسلك الجمهور : الجمع ثم النسخ ثم الترجيح وأخيرا التوقف .

مسلك الأحناف : الترجيح ثم النسخ ثم الجمع وأخيرا التوقف .

اذن نلحظ أن مسالك الخروج من التعارض بين النصوص عليه خلاف بين الفقهاء .
وكل له رأيه ودليله الذي يطرحه في بيان صوابية مسلكه .

4. الجمع ووجوهه :

الجمع هو المرتبة الأولى من مراتب الخروج من التعارض لما فيه إعمال النصين " فالإعمال أولى من الإهمال "
و " الجمع أولى من الترجيح " حسب بعض القواعد الترجيحية .
يقول الإمام الشوكاني :

" ومن شروط الترجيح التي لابد من اعتبارها أن لا يمكن الجمع بين المتعارضين بوجه مقبول
فإن أمكن ذلك تعين المصير إليه , ولم يجز المصير الى الترجيح "

بمعنى أن لا يجوز الترجيح بين النصوص المتعارضة حتى يتعذر و ينتفي إحتمال التوفيق والجمع بينهما .

مثال :

هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُم مَّا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ ۚ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (29) البقرة

وقال سبحانه في آية أخرى :

﴿ أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقاً أَمِ السَّمَاء بَنَاهَا{27} رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَا {28} وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا {29} وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا {30} أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءهَا وَمَرْعَاهَا {31} وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَا {32} مَتَاعاً لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ {33} النازعات

ففي الآية الأولى ذكر سبحانه أنه خلق الأرض قبل السماء , وفي الآية الثانية نجد أن السماء خلقت قبل الأرض .
وهذا تعارض ظاهري ..

ووجه الخروج من التعارض هو :

الله بقدرته خلق الأرض من غير تسوية ولا بسط ثم استوى الى السماء فخلقها وقدرها , ثم عاد الى الأرض فسواها وبسطها .
قال ابن عباس مفسرا الآيتين معا أي آية البقرة وآية النازعات ..

" الله خلق الأرض أولا قبل السماء غير مدحوة , ثم استوى الى السماء فسواهن سبعا في يومين , ثم دحا الأرض بعد ذلك وجعل فيها
الرواسي والأنهار وغير ذلك "
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف أمين الثلاثاء يونيو 16, 2015 11:06 pm

أمثلة تطبيقية للجمع بين النصوص المتعارضة  :

أ. أمثلة من القرآن الكريم :

المثال 1 :

قوله تعالى : مالك يوم الدين , هل الله سبحانه وتعالى مالك ليوم الدين فقط أم هو مالك لدنيا والآخرة ؟

قوله تعالى : لله ملك السموات والأرض " آل عمران

وجه التعارض بين الآيتين :

فالآية الأولى يفهم منا عن طريق مفهوم المخالفة أن الملك المطلق سيكون لله يوم دين ,
أما الآية الثانية فيفهم منها أن الله هو المالك سواء يوم الدين أو غيره .

وجه الجمع بين الآيتين :

قيل أن وجه الجمع بينهما : إنما خص المُلك في هذه السورة (الفاتحة ) لأن يوم القيامة لا ينازعه أحد في ملكه , فيوم القيامة يظهر ملك الحق للعالمين بدون نكير , أما في الدنيا فإن هناك من نازع في ملك الله ونسب الملك لنفسه , قال تعالى :
" إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة " النمل

المثال 2 :



ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ 


شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ




وجه التعارض بين الآيتين :

أن الآية الأولى تأكد أن القرآن هدى للمتقين , بمعنى أن هداية القرآن مخصوصة بالمتقين ,
وفي نفس السورة جاء فيها أن هذا القرآن هدى لناس أجمعين .

وجه الجمع بين الآيتين :

الوجه الأول :

أن القرآن هداية لناس أجمعين , هذا الأمر معلوم من الدين بالضرورة ,
وإنما خص الله المتقين بالهداية لأنهم هم الدين انتفعوا بالقرآن وليس الناس كافة ,
بمعنى آخر أن القرآن الكريم في أصله هداية لناس جميعا
لكن لا ينتفع به الا المتقين العاملين به
مثال ذلك : الشمس هداية ونعمة للناس جميعا , فنقول : الشمس نور للمبصرين و الشمس نور لكن لم ينتفع بها الأعمى هل تبقى الشمس بهذا الإستناء هداية للجميع , بالطبع نعم ؟
فما دامت الشمس لا ينتفع بها الا المبصرين فهذا لا يعني أنها ليس هداية لناس

الوجه الثاني :

أن الهدى في القرىن الكريم يستعمل استعمالين وبالأحرى نقول يقصد به معنيين :

هدى عام ( وهي التي تسمى بهداية بيان وإرشاد ) : معناه إبانة الطريق الحق وإيضاح المحجة سواء سلكها المبين له أم لا , كأن القرآن رسول يبين لهم الطريق القويم , وهذا ما يدل عليه قوله تعالى : وأما ثمود فهديناهم فاستحبوا العمى على الهدى أي بينا لهم طريق الحق لكن لم يسلكوها د

هدى خاص :( وهي التي تسمى بهداية التوفيق ) ومعناه تفضل الله بالتوفيق على العبد , ومنه قوله تعالى " أولئك الدين هداهم الله "

المثال 3 :

قوله تعالى : إن الذين كفروا سواء عليهم أأنذرتهم أم لم تنذرهم لا يؤمنون "

قوله تعالى : ومنهم من يؤمن به  يونس

وجه التعارض :

أن الآية الاولى أفادت أن الكفار لا يؤمنون ولو أنذرناهم , وأن الآية الثانية دلت على أن من الكفار من يؤمن ..

وجه الجمع بين الآيتين :

الوجه الأول : أن الآية الأولى من العام المراد به الخصوص وبذلك تكون الآية الأولى مقصود بها قوم رسول الله .

الوجه الثاني : أن الآية الأولى باقية على عمومها , والمراد بها أن الله ختم على قلوب الكافرين فلا يؤمنون , فإذا زال هذا الختم آمنوا


عدل سابقا من قبل أمين في السبت نوفمبر 18, 2017 10:14 pm عدل 1 مرات
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف زائر السبت نوفمبر 18, 2017 2:15 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا
يجب تصحيح كتابة الايات  
------------
الم (1) ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين (2)
---------
شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف زائر السبت نوفمبر 18, 2017 10:10 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
جزاكم الله خيرا على التنبيه.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: علم التعارض والترجيح

مُساهمة من طرف زائر السبت نوفمبر 18, 2017 10:24 pm

بارك الله فيك اخي أمين متابعين

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى