فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

رسل الله

صفحة 2 من اصل 2 الصفحة السابقة  1, 2

اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 06, 2018 10:43 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي
زائر12
اري انك مجتهد وباحث جيد 
فلماذا لا تغير اسم معرفك 
الي اسم نناديك به 
-------
اعلم ان الغرض من استمرار النقاش هو ظهور الحق 
وليس الفوز لاي طرف من اطراف النقاش 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 07, 2018 4:47 am

ايهاب احمد اسماعيل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي الحبيب الليثي 
--------
6195 -  
عن عائشة - رضي الله عنها -: 
«أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- خرج من عندها ليلا ،
قالت: فغرت عليه ، فجاء فرأى ما أصنع، 
فقال : ما لك يا عائشة ، أغرت علي ؟ فقلت: وما لي لا يغار مثلي على مثلك ،
فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : 
أقد جاءك شيطانك ؟ 
قالت: يا رسول الله أو معي شيطان ؟
قال : نعم ، [قلت : ومع كل إنسان؟ قال : نعم] ، 
قلت : ومعك يا رسول الله ؟ قال : نعم ، ولكن أعانني الله عليه حتى أسلم». 
خرجه مسلم ، وأخرجه النسائي  


--------------- 
[شرح الغريب
ولكن الله أعانني عليه حتى أسلم :
قوله :
ولكن الله أعانني عليه حتى أسلم ،
 أي : انقاد وأذعن ،
وصار طوعي ، فلا يكاد يعرض لي بما لا أريده ، 
فأنا أقوى عليه ، 
وليس من الإسلام الذي هو بمعنى الإيمان.

------
القرين شيطان يقترن بابن آدم، ويسعى جاهدا ليضله عن سواء السبيل، 
ولا يمكن للمسلم أن يسيطر على قرينه ويدخله في الإسلام، 
لأن الله سبحانه جعل ذلك ابتلاء للعبد، ليعلم المؤمن من غيره،
وقرين النبي صلى الله عليه وسلم لم يؤمن ويصبح مسلما 
على الراجح من أقوال أهل العلم، 
وإنما استسلم له وانقاد، 
وقول النبي صلى الله عليه وسلم:
 "فأسلم"
 روي برفع الميم وفتحها، فعلى الرفع فهو فعل مضارع، ويكون المعنى:
أسلم من شره وفتنته

-------- 
أسلم ودخل في الإسلام، وهذا مدفوع كما سيأتي.

 قد رجح شيخ الإسلام ابن تيمية عدم إسلام قرين النبي صلى الله عليه وسلم قائلا: أي استسلم وانقاد، وكان ابن عيينه يرويه فأسلم بالضم، ويقول: إن الشيطان لا يسلم، لكن قوله في الرواية الأخرى: فلا يأمرني إلا بخير، دل على أنه لم يبق يأمره بالشر، وهذا إسلامه، وإن كان ذلك كناية عن خضوعه وذلته لا عن إيمانه بالله، كما يقهر الرجل عدوه الظاهر ويأسره، وقد عرف العدو المقهور أن ذلك القاهر يعرف ما يشير به عليه من الشر فلا يقبله، بل يعاقبه على ذلك، فيحتاج لانقهاره معه إلى أنه لا يشير عليه إلا بخير لذلته وعجزه لا لصلاحه ودينه، ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إلا أن الله أعانني عليه، فلا يأمرني إلا بخير" انتهى. 

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
جزاك الله خيرا اخى الحبيب
انظر الى هذه الروايه

روى مسلم وأحمد عن ابن مسعود قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما منكم من أحد إلا وقد وكل به قرينه من الجن وقرينه من الملائكة !!
قالوا : وإياك يا رسول الله ؟
قال : وإياي ،، ولكن الله أعانني عليه فأسلم ، فلا يأمرني إلا بخير.
[ رواه مسلم 2814 وأحمد 1/385 ]

كيف يامر القرين يالخير وهو لم يسلم ؟؟


زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 07, 2018 8:51 am

ايهاب احمد اسماعيل كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي
زائر12
اري انك مجتهد وباحث جيد 
فلماذا لا تغير اسم معرفك 
الي اسم نناديك به 
-------
اعلم ان الغرض من استمرار النقاش هو ظهور الحق 
وليس الفوز لاي طرف من اطراف النقاش 



ليس هذا موضوعنا أخي

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 07, 2018 9:06 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
------
نعود الي الموضوع
--------
اشرح لنا معني
أرسلنا
أرسل
رسلنا
يرسل
رسلا
مرسل

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 07, 2018 9:27 pm

ايهاب احمد اسماعيل كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
------
نعود الي الموضوع
--------
اشرح لنا معني
أرسلنا
أرسل
رسلنا
يرسل
رسلا
مرسل



معنى "أرسل" قد بينته لك من قبل



باقي الكلمات ممكن أن تبحث عنها في النت فهو  مليء بالقواميس.


و لأهمية كلمة "أرسل" لغويا أعيدها هنا


أَرْسَلَ: (فعل)



  • 1أرسلَ / أرسلَ بـ يُرسل ، إرسالاً ، فهو مُرسِل ، والمفعول مُرسَل
  • 2أَرْسَلَ الشيءَ : أَطلقه وأَهمله
  • 3أَرْسَلَ رِسَالَةً إِلَى أَهْلِهِ : بَعَثَ بِهَا
  • 4أرسلَ اللهُ الرُّسلَ : بعثهم بشرع لتبليغه والعمل به
  • 5أَرسل الكلامَ : أَطلقه من غير تقييد
  • 6أَرْسَلَتْ دَمْعَةً عَلَى خَدِّهَا : سَكَبَتْهَا
  • 7أَرْسَلَتْ شَعْرَهَا عَلَى كَتِفَيْهَا : سَرَّحَتْهُ
  • 8أَرْسَلَ الْمُخْبِرَ عَلَيْهِ : سَلَّطَهُ عَلَيْهِ أَرْسَلَ اللَّهُ عَلَيْهِمُ العَذَابَ
  • 9أَرْسَلَ إِلَيْهِ رِسَالَةً : وَجَّهَهُ
  • 10أَرْسَلَ قَوْلَهُ مَثَلاً : جَعَلَهُ مِمَّا يَتَمَثَّلُ بِهِ النَّاسُ
  • 11أَرْسَلَ الرسولَ : بعثه برسالة
  • 12أَرْسَلَ عليه : سلَّطَه
  • 13أرسله إلى العالم الآخر : قتله



إذا فليس كل من أرسله الله فهو رسول وهذا ما التبس عليك.


فجعلت الحجارة و الناقة التي أرسلها الله رسل

و جعلت الأنبياء التي أرسلها الله رسل


فالرسول هو الذي جاء بالرسالة فقط

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الخميس مارس 08, 2018 12:23 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بارك الله فيكم جميعا وفي حواركم المفيد الماتع 
جزاكم الله خيرا ، 
متابعة إن شاء الله. 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر السبت مارس 10, 2018 3:47 pm

و بارك الله فيك الأخت رقية و في الجميع




 سبْحانَك اللَّهُمّ وبحَمْدكَ أشْهدُ أنْ لا إله إلا أنْت أسْتغْفِركَ وَأتَوبُ إليْك

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الإثنين مارس 12, 2018 8:28 am

ايهاب احمد اسماعيل كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
------
رسل الله قد تكون من الانس 
 قد تكون من الملائكة 
قد تكون جنس الحيوان 
قد تكون من الايات 

قد تكون من الشياطين  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
حقيقة لا ادري كيف طاوعتك نفسك ان تقول رسل الله شياطين!!!!!!!

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الإثنين مارس 12, 2018 8:29 am

ايهاب احمد اسماعيل كتب:
أم حسن كتب:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
اخي إيهاب سأنقل لك كلام من كلام أخي إيهاب الذي أثق أنه يحب الحق فما رأيك وماذا إختلف !!!!
ايهاب احمد كتب:

 2511 -  

إن الرسالة و النبوة 
قد انقطعت 
فلا رسول بعدي و لا نبي 
و لكن المبشرات رؤيا الرجل المسلم 
و هي جزء من أجزاء النبوة 
 ( حم ت ك ) عن أنس . 
قال الشيخ الألباني : ( صحيح ) انظر حديث رقم : 1631 في صحيح الجامع  

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
-------
ما دخل هذا بالموضوع الذي كتبته هنا 
رسل الله 
وهنا تقول لي مادخل مانقلتي بموضوع رسل الله 
والله حيرتني ياايهاب!!!!!!

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الإثنين مارس 12, 2018 8:31 am

أم حسن كتب:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال ابن كثير رحمه الله : 
"(ولكن رسول الله وخاتم النبيين) ...فهذه الآية نص في أنه لا نبي بعده ، وإذا كان لا نبي بعده فلا رسول بالطريق الأولى والأحرى ، لأن مقام الرسالة أخص من مقام النبوة ، فإن كل رسول نبي ولا ينعكس" . 
"تفسير ابن كثير" (3/645) . 
وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : "وإذا كان خاتم النبيين فهو خاتم الرسل قطعاً ، إذ لا رسالة إلا بنبوة ، ولهذا يقال : كل رسول نبي ، وليس كل نبي رسول" انتهى . 
"مجموع فتاوى ابن عثيمين" (1/250) . 
والله أعلم
وهذا الرد اظنه انه كافي وشافي 
اذا كنا سنرمي وراء ظهورنا كلام العلماء ونفتح الباب لكل من هب ودب ليدلو بدلوه فياحسرة على العبااااااد!!!!!

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الإثنين مارس 12, 2018 8:47 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
أخي ايهاب 
فتحت الموضوع هنا بالمنتدى ولم تكمله ثم ذهبت لتفتحه هناك وعندما كتبت اخذت حقك كامل بالكتابه والنقاش 
وعندما ذهب الاخ زائر لنقاشك حظرت عليه النقاش 
فمالكم كيف تحكمون ؟؟؟؟؟
ومع أن رسالتك لي كانت مثل تهديد 
بأنك لاتسمح لاحد استدراجك بعد ان وضعت رأي العلماء 
لم أتدخل وقلت اخ كريم سيناقشه الاخوة وبإذن الله لن يختلفوا بالنهاية 
ولكن أسوأ أمر ان ينتصر الشخص لفكره ومعتقداته ولا ينتصر لدينه!!!!!
هذا جزء من رسالتك 
لاتؤكد ولاتنفي ولاتسمح لاحد باستدراجك !!!!!
اذا لماذا هذا الاستموات على طرح موضوع لاتنفيه ولاتثبته ولاتريد سماع اقوال العلماء!
هذا جزء من رسالتك لي 
لا انفي ولا اثبت ولا احد يسطع استدراجي
لمناقشة موضوع ما الا اذا اردت ذلك
هناك من اثبت واراد مناقشتي فرددت علية
دون نفي او اثبات
وهنا من نفي وكتب موضوع ليقول قال ايهاب كذا يريد ان ينفي
ناقشته دون ان انفي او اثبت ايضا 
-------

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 13, 2018 10:50 am

ايهاب احمد اسماعيل
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  
------
قد يكون المرسل نبي
قال تعالي 
{وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي 
إلا إذا تمنى ألقى الشيطان في أمنيته فينسخ الله ما يلقي الشيطان ثم يحكم الله آياته والله عليم حكيم (52)}  
سورة الحج

------ 
قال تعالي
{وما أرسلنا في قرية من نبي 
إلا أخذنا أهلها بالبأساء والضراء لعلهم يضرعون (94)
ثم بدلنا مكان السيئة الحسنة حتى عفوا وقالوا قد مس آباءنا الضراء والسراء فأخذناهم بغتة وهم لا يشعرون (95) } 
سورة الأعراف
-----
قال تعالي
{ وكم أرسلنا من نبي في الأولين (6) وما يأتيهم من نبي إلا كانوا به يستهزئون (7)فأهلكنا أشد منهم بطشا ومضى مثل الأولين (8.) } 
 سورة الزخرف 

-----
وماذا وبعد ذلك 
كل نبي رسول ذلك بنص القرآن 
وليس لي شأن باقوال العلماء 
ولكن بنصوص القرآن؟
قال تعالي

وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي 

52 الحج

----
قال تعالي

وما أرسلنا في قرية من نبي 

94 الأعراف

-----
قال تعالي
وكم أرسلنا من نبي في الأولين (6)

الزخرف
-----
ما معني أرسلنا من نبي
-----
من يخالف هذا ويستشهد بكلام العلماء 
علية ان يأتي من القرآن او الحديث
بدليل علي ان كل رسول نبي 
وليس كل  نبي رسول 
الدليل من كتاب الله 
ومن حديث النبي صل الله علية وسلم 
وغير ذلك مرفوض نهائيا  
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

جزاك الله خيرا اخى الحبيب العدل

انت استشهدت اخى الحبيب بهذه الايات الثلاث الاول وقلت انهم دليل على ان كل نبى رسول

الايه الاولى

قال تعالى

{وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي 

إلا إذا تمنى ألقى الشيطان في أمنيته فينسخ الله ما يلقي الشيطان ثم يحكم الله آياته والله عليم حكيم (52)




والايه اخى الحبيب ليس فيها اى دليل ان كل نبى رسول بل على العكس تماما فالايه تفرق بين الرسول والنبى وكان المعنى

وما ارسلنا من قبلك من رسول وما ارسلنا من قبلك من نبى

فاذا كان كل رسول نبى- كما تفضلت - فلماذا فرقت الايه الكريمه بينهما وجعلتهما شيئان مختلفين وذكرتهما بلفظهما




فلو كان الرسول والنبى شيئا واحدا لدمجتهم الايه فى اسم واحد وانما هى فرقت بينهم ولم تجعل احدهما جزءا من الاخر

وانما جعلتهم شيئين مختلفين وفرقت بينهم وجعلت كل منهما شيئا مستقلا ليس لانهما كذلك بالفعل

وانما لان الكلام فى اول الايه يتحدث عن الرساله وليس عن النبوه  وهو قوله وما ارسلنا
فلو كان الكلام فى اول الايه عن النبوه لاختلف
الامر
 
فلو كان الكلام فى اول الايه عن النبوه  لجعلت الايه
النبوه والرساله شيئا واحدا


قال تعالى
إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَىٰ نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِن بَعْدِهِ ۚ وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَعِيسَىٰ وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ ۚ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا (163) وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِن قَبْلُ وَرُسُلًا لَّمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ ۚ وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَىٰ تَكْلِيمًا (164) رُّسُلًا مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ ۚ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا

فى الايه السابقه اخى الحبيب
جاء معرض الكلام عن النبوه والنبيين لذلك بدا الكلام بقوله اوحينا
ثم جاء من بعده الكلام عن الرساله والرسل
فهذه الايات  ايضا فرقت بينهم الا ان من الاسماء التى ذكرت فى ايه النبوه الاولى ذكرت بعض الرسل
كما ان الايه الثانيه وهى ايه الرساله ذكرت موسى عليه السلام وهو نبى وسول ولم تذكر غيره ممن هو من الانبياء فقط دون الرسل
فايه النبوه ذكرت بعض من الرسل وايه الرساله ذكرت رسول بعينه
وهذا دليل اخر ان كل رسول نبى  وليس العكس

اما عن باقى الايات التى استشهدت بها اخى الحبيب فانما ياتى بيانها بعد معرفه المعنى الاتى
وهو متعلق بلفظ ارسلنا
هذا اللفظ يستعمل فى القران الكريم فى اشياء متعدده وليس كل ما ياتى بعد قوله ارسلنا هو من الرسل
وانما الرساله هى وظيفه تاتى بعد اختيار واصطفاء
قال تعالى
فأرسلنا إليها روحنا
إنا مرسلو الناقة فتنة لهم فارتقبهم واصطبر
ومن آياته أن يرسل الرياح مبشرات
فجميع ما سبق هو مرسل ولكنه ليس رسول
اى ليست له الرساله الوظيفيه
والسؤال الان
اين نجد هذه الرساله الوظيفيه وهى المقرونه بالاختيار والاصطفاء
الجواب
قال تعالى


وَإِذَا جَاءَتْهُمْ آيَةٌ قَالُوا لَن نُّؤْمِنَ حَتَّىٰ نُؤْتَىٰ مِثْلَ مَا أُوتِيَ رُسُلُ اللَّهِ ۘ اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَهُ ۗ سَيُصِيبُ الَّذِينَ أَجْرَمُوا صَغَارٌ عِندَ اللَّهِ وَعَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا كَانُوا يَمْكُرُونَ

ومن هذه الايه يتضح معنى الرساله كوظيفه التى اقصد
فقوله تعالى
الله اعلم حيث يجعل رسالته
هذه هى الرساله كوظيفه -ان صح التعبير - وهى باختيار الله وفقط دون غيره تبارك وتعالى
اما نطاق  اختيار  هؤلاء  الموظفين 

فقول المجرمين
 لن نؤمن حتى نؤتى مثل ما اوتى رسل الله
لا شك انهم يقصدون رسل الله من البشرفاخرجو بذلك كل رسول من عند الله ليس من البشر كالناقه والريح والملائكه وغيره ...
كما انه اخرج به ايضا انبياء الله ممن لم يسبقه اختيار او اصطفاء

وعلى ذلك نستطيع ان نقول ان قوله تعالى

وما أرسلنا في قرية من نبي
وقوله تعالى

وكم أرسلنا من نبي في الأولين
 

فمعنى ارسلنا فى الايتين ليس مقصودا به الرساله الوظيفيه التى يسبقها اختيار واصطفاء
وانما ارسلنا كما ارسلنا الملائكه والرياح وغيرها
او قد يكون المعنى ان الانبياء المذكورين فى هاتين الايتين هم ايضا من الرسل تسميه للجزء - وهو الرساله  باسم الكل -  وهو النبوه
والله وعلى واعلم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الخميس مارس 22, 2018 4:48 pm

السلام عليكم

هناك فرق جوهرى بين النبوه والرساله من حيث اللغه  وهذا الفارق الجوهرى يستنبط من المعنى اللغوى لكليهما

كما ان هذا الفارق الجوهرى فى المعنى اللغوى هو ما يستدل به على ان احدهما اعم واشمل من الاخر من الاخر بل وفى نفس الوقت فان هذا الاعم والاشمل هو يسبق زمنيا الاخر

ولكى لا يصبح الامر الغاز

دعونا نسال سؤال وفى اجابته استنباط لما اردت ان اقول

متى يصبح النبى نبيا ومتى يصبح الرسول رسولا ؟

وبمعنى اخر

هل يصبح النبى نبيا بمجرد تلقيه نبوه من الله - سواء بالالهام او بالوحى و مباشره من الله او عن طريق ملك من الملائكه  - ام يصبح النى نبيا بتبليغ ما تلقاه من نبوه للناس ؟

ونفس السؤال بالنسبه للرسول

هل يصبح الرسول رسولا بمجرد تلقيه الرساله من الله ام انه لا يصبح رسولا الا بتبليغه الرساله للناس ؟




وهذين السؤالين فى الاعلى يدورون فى فلك التبليغ

هل التبليغ شرطا لوقوع النبوه او الرساله ؟
الاجابه نجدها فى هذه الادله
قال تعالى


۞ يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۖ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)

وقال تعالى


عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَىٰ غَيْبِهِ أَحَدًا (26) إِلَّا مَنِ ارْتَضَىٰ مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا (27) لِّيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَىٰ كُلَّ شَيْءٍ عَدَدًا

وكما هو واضح من الايات
فى الايه الاولى المعنى انك ان لم تبلغ فكان الرساله والعدم سواء وطالما لي هناك رساله فليس هناك رسول
فالرسول هو ما يبعث برساله
اما اذا علم بالرسله فلم يبلغها فهو فى النهايه نبى اى تنبا بالخبر او الرساله لكنه لم يبلغها
وفى ذلك اعجازا لغويا فالفاظ القران الكريم لم تاتى عبثا

حيث ان المعنى اللغوى للنبوه اى الخبر والنبى اى المخبر
اما المعنى اللغوى للرسول اى المبعوث برساله
ومنطقيا يستحيل ان يبنىء بالخبر من جهل الخبر اصلا فلابد ان يعلم الانسان الخبر اولا وقد ينبىء به وقد لا ينبىء احدا به وفى هذه الحاله هو علم الخبر الا انه لم يبلغه لاحد فهو نبى
الا ان الرسول يستحيل ان يبعث برساله الا اذا علم بالرساله ومضمونها اولا
فهل رايتم رسول بدون رساله ؟
فالرسول من الناحيه اللغويه والمنطقيه ايضا لابد ان يمر من باب النبوه اولا وهى مرحله العلم بالخبر او الرساله التى سينقلها اولا
فان هو علم الرساله او الخبر صار نبيا
وان بلغها للناس صار رسولا واذا لم يفعل فهو نبى وفقط
وعلى هذا فالنبوه اعم من الرساله والرسول ينبغى ان يمر بمرحله النبوه اولا ثم يصبح رسولا

ولذلك فان

المشهور عند العلماء أن النبي هو الذي يوحى إليه بشرع، ولكن لا يؤمر بتبليغ الناس، يوحى إليه يفعل كذا ويفعل كذا، يصلي كذا ويصوم كذا، لكن لا يؤمر بالتبليغ فهذا يقال له نبي، أما إذا أمر بالتبليغ يبلغ الناس وينذر الناس صار نبياً رسولاً.

والله اعلى واعلم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الخميس مارس 22, 2018 6:30 pm

محمد الليثى كتب:
ولذلك فان

المشهور عند العلماء أن النبي هو الذي يوحى إليه بشرع، ولكن لا يؤمر بتبليغ الناس، يوحى إليه يفعل كذا ويفعل كذا، يصلي كذا ويصوم كذا، لكن لا يؤمر بالتبليغ فهذا يقال له نبي، أما إذا أمر بالتبليغ يبلغ الناس وينذر الناس صار نبياً رسولاً.

والله اعلى واعلم

و عليكم السلام


هناك من قال بهذا أخي محمد و لكن لا أميل اليه


فكلا من الأنبياء و الرسل مأمرون بتبليغ ما أوحي اليهم


و لو قلنا العكس لأصبحت أم موسى من الأنبياء لأنها قد أوحي اليها و هي غير مأمورة بتبليغه.


الرسول يبلغ رسالة من الله الى المرسل اليه، وهو مكلف بذلك. و هو أمر عظيم جدا.
النبي يخبر عن الله ما هو الدين الصحيح ليعودوا اليه، فيصحح مانحرفوا فيه.و لا يأتي بشرع جديد و لا شريعة.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 23, 2018 8:18 am

السلام عليكم
جزاك الله خيرا اخى الفاضل
لن تصبح ام موسى -عليهما السلام - ابدا من الانبياء سواء بلغت ام لا
لماذا ؟
لان ام موسى لم تاتيها نبوه بالمعنى الاصطلاحى الشرعى الوظيفى
وانما الخبر اللذى اتاها هو بموقف معين فى زمن معين
وهذا يختلف عن النبوه بمعناها الشرعى اللذى هو خبر ونبوه من الله تبارك وتعالى يقوم النبى او الرسول بتبليغه للناس ويتعلق هذا الخبر برساله الله فى الارض وهى الدعوه الى توحيد الله بالعبوديه والطاعه والتبشير بالجنه وفى نفس الوقت انذار للعصاه
ويؤكد هذا المعنى ان الرسول من الملائكه اللذى جاء الى مريم عليها السلام ووهب لها عيسى عليه السلام
قال لها لا تتكلمى مع احد ولا تنذرى ولا تبشرى وليس لك من الامر شىء فى امر النبوه
وقولى لهم لن اكلم احدا
قال تعالى
فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا ۖ فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا (26) فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ ۖ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئًا فَرِيًّا (27) يَا أُخْتَ هَارُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ امْرَأَ سَوْءٍ وَمَا كَانَتْ أُمُّكِ بَغِيًّا (28) فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ ۖ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا (29) قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا

انظر اخى الكريم
مريم عليها السلام جاءها رسول من الملائكه وبشرها بالغلام ووهبها اياه فى معجزه لا تتكرر ابدا وهى علمت بالامر
وحينما جاء الكلام عن التبليغ ومن سيقوم به
جاء الامر  لها بالسكوت وعدم الكلام والاكتفاء بمجرد الاشاره فقط
كما ان الاشاره ليست للشرح وانما لرد امر النبوه والرساله الى صاحبها وهو عيسى عليه السلام
والله اعلى واعلم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 23, 2018 9:22 am

زائر12 كتب:
محمد الليثى كتب:
ولذلك فان

المشهور عند العلماء أن النبي هو الذي يوحى إليه بشرع، ولكن لا يؤمر بتبليغ الناس، يوحى إليه يفعل كذا ويفعل كذا، يصلي كذا ويصوم كذا، لكن لا يؤمر بالتبليغ فهذا يقال له نبي، أما إذا أمر بالتبليغ يبلغ الناس وينذر الناس صار نبياً رسولاً.

والله اعلى واعلم

و عليكم السلام


هناك من قال بهذا أخي محمد و لكن لا أميل اليه


فكلا من الأنبياء و الرسل مأمرون بتبليغ ما أوحي اليهم


و لو قلنا العكس لأصبحت أم موسى من الأنبياء لأنها قد أوحي اليها و هي غير مأمورة بتبليغه.


الرسول يبلغ رسالة من الله الى المرسل اليه، وهو مكلف بذلك. و هو أمر عظيم جدا.
النبي يخبر عن الله ما هو الدين الصحيح ليعودوا اليه، فيصحح مانحرفوا فيه.و لا يأتي بشرع جديد و لا شريعة.
السلام عليكم
جزاك الله خيرا اخى الكريم زائر
ما شرحته فى الاعلى اخى الكريم هو لبيان ان المعنى اللغوى يدل على ان  النبوه اعم واشمل من الرساله من حيث المعنى اللغوى
اما عن المعنى الاصطلاحى والشرعى فيختلف عن المعنى اللغوى
ففى المعنى الاصطلاحى ليس كل من يبعثه الله هو رسول
كالطوفان والجراد والقمل والضفادع فى قوله تعالى
فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الطُّوفَانَ وَالْجَرَادَ وَالْقُمَّلَ وَالضَّفَادِعَ وَالدَّمَ آيَاتٍ مُّفَصَّلَاتٍ فَاسْتَكْبَرُوا وَكَانُوا قَوْمًا مُّجْرِمِينَ (133)
قد تكون هذه الاشياء فى الاعلى من الرسل لغويا
الا انها فى المعنى الاصطلاحى ليست رسل قطعا
وكذلك الامر بالنسبه لمريم وام موسى عليهما السلام
فهما انبياء من الناحيه اللغويه
الا انهما فى المعنى الاصطلاحى للنبى ليسو بانبياء
وهذا الخلط بين المعنيين هو اللذى وقع فيه الاخ ايهاب العدل

وخلاصه الكلام
ان الانبياء والرسل لهما معنيين فى القران الكريم
معنى لغوى ومعنى اصطلاحى
المعنى الاصطلاحى الشرعى او الوظيفى ان صحت التسميه يخرج منه الملائكه والنساء والطوفان والجراد والقمل والضفاع والرياح والسحاب والكافرين وغيرهم مما ورد فى فى القران مقرونا بالارسال او بالنبوه او بالوحى او بالالهام او غيره من دلائل النبوه اللغويه
والمعنى اللغوى يشرح ان النبوه اعم من الرساله لانه ببساطه لا يمكن لشخص ان يخبر برساله او خبر الا اذا علم به اولا
ومن هنا فان كل رسول ينبغى ان يمر اولا من باب النبوه وليس العكس
اما ما يخص التبليغ فاختلف فيه العلماء واللذى ذكرته فى الاعلى هو المشهور عند العلماء وهو فيما ارى انه مذهب معتبر لقوله تعالى

۞ يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۖ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)

حيث نفى عنه الرساله وليس النبوه كما انه من الناحيه اللغويه اذا لم يبلغ الرساله للناس فلا ينفى عنه ذلك معرفته وعلمه بالرساله وهى النبوه وايمانه بها وكونه قدوه يحتذى به فى العبادات والطاعات

فمقصود العلماء محمول على المعنى اللغوى اكثر من كونه تفرقه بين النبى والرسول فى المعنى الاصطلاحى


والله اعلم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الجمعة مارس 23, 2018 9:40 pm

جزاكم الله خيرا على النقاش الغني والمعلومات الجميلة
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 23, 2018 10:45 pm

محبة الرحمن كتب:جزاكم الله خيرا على النقاش الغني والمعلومات الجميلة
السلام عليكم
وجزاكم الله مثله وزياده واحسن اليكم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 27, 2018 11:28 am

محمد الليثى كتب:

المعنى الاصطلاحى الشرعى او الوظيفى ان صحت التسميه يخرج منه الملائكه والنساء والطوفان والجراد والقمل والضفاع والرياح والسحاب والكافرين وغيرهم مما ورد فى فى القران مقرونا بالارسال او بالنبوه او بالوحى او بالالهام او غيره من دلائل النبوه اللغويه
والمعنى اللغوى يشرح ان النبوه اعم من الرساله لانه ببساطه لا يمكن لشخص ان يخبر برساله او خبر الا اذا علم به اولا
ومن هنا فان كل رسول ينبغى ان يمر اولا من باب النبوه وليس العكس
اما ما يخص التبليغ فاختلف فيه العلماء واللذى ذكرته فى الاعلى هو المشهور عند العلماء وهو فيما ارى انه مذهب معتبر لقوله تعالى

۞ يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ۖ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ ۚ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)

حيث نفى عنه الرساله وليس النبوه كما انه من الناحيه اللغويه اذا لم يبلغ الرساله للناس فلا ينفى عنه ذلك معرفته وعلمه بالرساله وهى النبوه وايمانه بها وكونه قدوه يحتذى به فى العبادات والطاعات

فمقصود العلماء محمول على المعنى اللغوى اكثر من كونه تفرقه بين النبى والرسول فى المعنى الاصطلاحى


والله اعلم

السلام عليكم


لا أتفق مع هذا أخي الكريم


فكلا من المعنيين الاصطلاحي و اللغوي لا يجعل كل ما أُرسل هو رسول.


أما الأنبياء فهم مكلفين بتبليغ ما أوحي اليهم، و اذا كان النبي يعيش لذاته فما هي مهمته بين الناس اذا.


و انظر الى قوله تعالى
وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ ٱلنَّبِيِّۦنَ مِيثَـٰقَهُمْ وَمِنكَ وَمِن نُّوحٍۢ وَإِبْرَ‌ٰهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَى ٱبْنِ مَرْيَمَ ۖ وَأَخَذْنَا مِنْهُم مِّيثَـٰقًا غَلِيظًۭا ﴿٧﴾ "الأحزاب"


.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: رسل الله

مُساهمة من طرف زائر الإثنين يونيو 18, 2018 2:09 am

زائر كتب:
{ فبعث الله غرابا يبحث في الأرض 
ليريه كيف يواري سوأة أخيه قال يا ويلتى أعجزت أن أكون مثل هذا الغراب فأواري سوأة أخي فأصبح من النادمين (31) }
سورة المائدة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تعليق و جزاكم الله خيرا 
البعث ليس هو نفسه الارسال و لكل كلمة وزن في القران 
و القران ليس فيه ترادف لنقول ان البعث هو الارسال 
والله اعلم و السلام عليكم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 2 من اصل 2 الصفحة السابقة  1, 2

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى