فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

لم تبقى الا المبشرات ........

اذهب الى الأسفل

أيقونة لم تبقى الا المبشرات ........

مُساهمة من طرف زائر الجمعة فبراير 23, 2018 9:40 am

السلام عليكم

قال تعالى

وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلَّا فِتْنَةً لِلنَّاسِ

وقال تعالى

إِذْ يُرِيكَهُمُ اللَّهُ فِي مَنَامِكَ قَلِيلًا ۖ وَلَوْ أَرَاكَهُمْ كَثِيرًا لَّفَشِلْتُمْ وَلَتَنَازَعْتُمْ فِي الْأَمْرِ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ سَلَّمَ ۗ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ

وقال تعالى

لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ

وقال تعالى

 يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ
وقال تعالى
قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَىٰ فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ











وقد درج البعض هذه الايام الى جعل الرؤى مفسرا لايات الله ولاحكامه بل والبعض اخذها مرجعا له ودستورا يستقى منها ايات الله ومعانيها

والرؤى لا يستدل بها ابدا لا على تفسير ايات الله ولا يستدل بها على احكامه ولا على الحكم على الناس

ولكن الرؤى للاستئناس وفقط

كيف ذلك

روى البخاري (6989) من حديث أبي سعيد ، ومسلم (2263) من حديث أبي هريرة

عَنْ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قال ( الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ جُزْءٌ مِنْ سِتَّةٍ وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنْ النُّبُوَّةِ )







و عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المؤمن تكذب وأصدقهم رؤيا أصدقهم حديثا ورؤيا المسلم جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة والرؤيا ثلاث فالرؤيا الصالحة بشرى من الله والرؤيا من تحزين الشيطان والرؤيا مما يحدث بها الرجل نفسه فإذا رأى أحدكم ما يكره فليقم فليتفل ولا يحدث بها الناس قال وأحب القيد في النوم وأكره الغل القيد ثبات في الدين حديث حسن




الرؤيا لا يستدل بها على الشىء الا عندما تقع وفقط

فقد تكون الرؤيا من الفتنه

وقد وقع ذلك فى حق النبى صلى الله عليه وسلم فما بالك بالعوام امثالنا

قال تعالى

وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا الَّتِي أَرَيْنَاكَ إِلَّا فِتْنَةً لِلنَّاسِ

وقال تعالى

إِذْ يُرِيكَهُمُ اللَّهُ فِي مَنَامِكَ قَلِيلًا ۖ وَلَوْ أَرَاكَهُمْ كَثِيرًا لَّفَشِلْتُمْ وَلَتَنَازَعْتُمْ فِي الْأَمْرِ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ سَلَّمَ ۗ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُور




فى الايه الاولى رؤيا النبى صلى الله عليه وسلم كانت فتنه للناس

اى جاءت بمحتوى يخالف المراد منها ليفتتن الناس بها فيثبت الصادق منهم

وفى الايه الثانيه جاءت الرؤيا مخالفه للحقيقه فقد راى النبى صلى الله عليه وسلم فى منامه الكفر وعددهم صغير ولكنهم فى الحقيقه كان عددهم اضعاف مضاعفه من اعداد المسلمين ولكن الله سلم

 والشاهد هنا ان رؤى النبى صلى الله عليه وسلم كان فيها من الفتنه للناس كما كان فيها ما يخالف الحقيقه

ولم يعلم النبى صلى الله عليه وسلم لا بهذا ولا بذاك الا بعد ان تحققت هذه الرؤى ويدل على ذلك الحكمه من اخفاء الحقيقه عن النبى عليه السلام فى الايه الثانيه حيث قال تعالى

وَلَوْ أَرَاكَهُمْ كَثِيرًا لَّفَشِلْتُمْ وَلَتَنَازَعْتُمْ فِي الْأَمْرِ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ سَلَّمَ ۗ
وكل هذا فى حق النبى محمد صلى الله عليه وسلم
فما بالكم بالعوام امثالنا
فما لكم تحكمون بالرؤى وتستشهدون بالرؤى وتستندون فى مذاهبكم وشرعتكم على الرؤى
والرؤيا فى حق الانبياء كانت فى السابق هى الوحى وهذا يتضح فى رؤيا ذبح ابراهيم لابنه اسماعيل عليهما السلام
قال تعالى

فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَىٰ فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَىٰ ۚ قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ ۖ سَتَجِدُنِي إِن شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ -- فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَن يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا ۚ إِنَّا كَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ
وببساطه كما هو واضح من الايات ان الرؤيا كانت اختبار لابراهيم وابنه اسماعيل عليهما السلام لذلك جاء بعدها قوله
إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ
فهل كان فى الرؤيا ذبح اسماعيل عليه السلام ؟
الاجابه نعم
لان الله تبارك وتعالى الى ان جاء الى ان وضع اسماعيل راسه وسلم للامر بالذبح وهم ابراهيم بذلك هنا قال الرب قد صدقت الرؤيا فالرؤيا واذا كانت الرؤيا عند هذا الحد فلماذا فداه ربه بالذبح العظيم
لان الرؤيا كان فيها ذبح ولكن تصديق الرؤيا وتاويلها  ان يقوم ابرهيم عليه السلام بالتسليم بامر الله ويخبر اسماعيل بالامر ويسلم اسماعيل عليه السلام بالامر ثم ياتى الفداء من الله
اذن الرؤيا ابتلاء لابراهيم واسماعيل عليهما السلام
فلم يكن يعلم ابراهيم عليه السلام مسبقا بتاويل رؤياه وان الله سيفدي ولده بالذبح العظيم والا لانتفى الغرض منها وهو الابتلاء والامتحان

اذا ابراهيم عليه السلام راى فى المنام رؤيا يختلف تاويلها فى الواقع عما راه ولم يستطع تاويلها

وناتى الى اخر رؤيا والاشهر على الاطلاق وهى رؤيه يوسف عليه السلام لاخوته وابويه يسجدون له
وسوف استشهد بها على ما اقول فى اخرها حيث قال تعالى


وَرَفَعَ أَبَوَيْهِ عَلَى الْعَرْشِ وَخَرُّوا لَهُ سُجَّدًا ۖ وَقَالَ يَا أَبَتِ هَٰذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقًّا ۖ وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاءَ بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزَغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي

قول يوسف عليه السلام يَا أَبَتِ.........
يدل على ان يوسف عليه السلام عندما اراد الكلام على الرؤيا وجه الكلام الى ابيه لانه لم يقصص الرؤيا الا على ابيه فى اول الامر
وقوله هَٰذَا تَأْوِيلُ رُؤْيَايَ مِن قَبْلُ قَدْ جَعَلَهَا رَبِّي حَقًّا ...
يدل على ان يوسف عليه السلام علم ان تاويل الرؤيا يختلف عن الرؤيا نفسها فالرؤيا كانت تقول ان الشمس والقمر كانو يسجدون له فهذا ما راه الا انه علم بتحقق الرؤيا وفسرها يوم ان تحققت فقط
والسؤال الان
هل كان يعلم نبى الله يعقوب عليه السلام بتفسير الرؤيا قبل وتاويلها قبل ان تقع ؟
الجواب
اعتقد لا بدليل انه لم يخبره بالتاويل فى وقتها
ويحتمل انه كان يعلم التاويل ولم يخبر يوسف عليه السلام به مخافه ان يخبر يوسف بالتاويل اخوته
ولكن الاقرب الى الصواب فيما اعتقد انه لم يكن يعلم بالتاويل الا انه شعر ان الرؤيا من ورائها امر عظيم
والدليل على ذلك ان يوسف عليه السلام كان مطيعا جدا لوالده عليه السلام فعندما اخبره بالرؤيا وقال له ابوه لا تقصص رؤياك على اخوتك فالتزم يوسف عليه السلام بالامر ولم يقصص الرؤيا على احد
كما ان يعقوب عليه السلام استشعر ان الرؤيا من ورائها امر عظيم كما استشعر ان اخوه يوسف اذا علمو بتفاصيل الرؤيا سيشعرون بان ليوسف عليه السلام امر عظيم فى هذه الزمره ويشتد الكيد له اللذى كان موجودا حتى قبل الرؤيا على ما اعتقد والا لما حذر يعقوب يوسف عليهما السلام

اذا يعقوب ويوسف عليهما السلام لم يعلما بتاويل الرؤيا الى ان وقعت

وانصح نفسى واخوانى الكرام
الرؤيا الصادقه جزء من النبوه ولكن بعد تحققها وليس قبل ان تتحقق وهى من الله ولكن ايضا بعد تحققها ولا يجوز الاستدلال بها على احداث مستقبله ولا يجوز الاستدلال بها على اشراط الساعه ولا على اى شىء من الغيبيات التى لم تحدث بعد فاذا تحققت فهى صادقه ومن الله واذا لم تقع واستبشرنا بها فهو خير ان شاء الله ولكن لا نجعلها حكما علينا  وحكما ينازع القران وصحيح السنه فهى فى هذه الحاله فتنه وليست رؤيه
اسال الله ان يجنبنا واياكم الفتن ما ظهر منها وما بطن .

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: لم تبقى الا المبشرات ........

مُساهمة من طرف زائر الجمعة فبراير 23, 2018 12:02 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
نسأل الله أن يجنبنا الفتن ماظهر منها ومابطن 
جزاك الله كل خير 
مع أني اعتقد ان سيدنا يعقوب عليه السلام كان يعلم تأويلها 
ممكن لأنه كان يعتقد أن يوسف عليه السلام لم يمت وكان دائم البحث عنه فالرؤيا تدل على أن سيدنا يوسف سيكون له شأن وهذا جعله متيقن أن ولده حي ..
وأنا أتفق معك فحاليا صار الوضع كارثيا 
تقول لهم قال الله تعالى وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم 
فيقولوا لك الرؤيا قالت لنا !!!!!

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: لم تبقى الا المبشرات ........

مُساهمة من طرف زائر الجمعة فبراير 23, 2018 1:45 pm

أم حسن كتب:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
نسأل الله أن يجنبنا الفتن ماظهر منها ومابطن 
جزاك الله كل خير 
مع أني اعتقد ان سيدنا يعقوب عليه السلام كان يعلم تأويلها 
ممكن لأنه كان يعتقد أن يوسف عليه السلام لم يمت وكان دائم البحث عنه فالرؤيا تدل على أن سيدنا يوسف سيكون له شأن وهذا جعله متيقن أن ولده حي ..
وأنا أتفق معك فحاليا صار الوضع كارثيا 
تقول لهم قال الله تعالى وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم 
فيقولوا لك الرؤيا قالت لنا !!!!!
السلام عليكم
جزاك الله خيرا اختنا الكريمه
اذا كان يعقوب عليه السلام يعلم تاويلها ويعلم ان يوسف عليه السلام من الاحياء فلماذا كل هذا الحزن والبكاء حتى عمى بصره اين اليقين فى عودته ام انه كان متيقنا وكان يبكى لفراقه ؟
ويمكن ان نقول انه يعلم تاويلها
قال تعالى
قَالَ يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْدًا إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوٌّ مُّبِينٌ ......وَكَذَلِكَ يَجْتَبِيكَ رَبُّكَ وَيُعَلِّمُكَ مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ وَيُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَعَلَى آلِ يَعْقُوبَ كَمَا أَتَمَّهَا عَلَى أَبَوَيْكَ مِن قَبْلُ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ إِنَّ رَبَّكَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ
فالكلام بعد قال يا بنى يعود ليعقوب عليه السلام
والايه التى بعدها جاءت مبتداه بحرف عطف وهى تكمله لكلام يعقوب
وعلى هذا فان يعقوب عليه السلام تنبا بان يوسف من المجتبين وسوف يعلمه الله تاويل الاحاديث وسوف يتم نعمته عليه وعلى هذا المعنى يكون قد تنبا يعقوب ان النبوه فى يوسف عليه السلام من ذريه ابراهيم

اما اذا كان قوله تعالى وكذلك يعود على الله تبارك وتعالى
فلم يكن يعلم التاويل
والله اعلم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: لم تبقى الا المبشرات ........

مُساهمة من طرف زائر السبت فبراير 24, 2018 1:05 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
نعم أخي جزاك الله خير 
حقيقة لا أعلم ولا أريد أن أفسر بالظن 
لكن اعتقدت أن سيدنا يعقوب كان يبكي فراق يوسف 
وهذه الآية الكريمه دليلي 
فَلَمَّا أَن جَاءَ الْبَشِيرُ أَلْقَاهُ عَلَىٰ وَجْهِهِ فَارْتَدَّ بَصِيرًا ۖ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (96) قَالُوا يَا أَبَانَا اسْتَغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا إِنَّا كُنَّا خَاطِئِينَ (97قَالَ سَوْفَ أَسْتَغْفِرُ لَكُمْ رَبِّي ۖ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (98[size=59]) [/size]

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى