فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

تقنية إحياء الموتى

2 مشترك

اذهب الى الأسفل

أيقونة تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين الإثنين مارس 16, 2015 8:29 pm

هذا الفديو نوعا ما مرعب يتحدث عن كاهن داخل كنيسة
يريد إحياء جسد ميت لإمرأة عن طريق نصوص دينية ,
فينجح لكنه يستدعي بدل روح المرأة روح شيطان ...


أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف خديجة الإثنين مارس 16, 2015 9:51 pm

هذا الفديو نوعا ما مرعب يتحدث عن كاهن داخل كنيسة



الحمدلله أنك أشرت انه نوعا ما مرعب
حتى لا اشاهده

خديجة
طاقم الإدارة
طاقم الإدارة

عدد المساهمات : 2877
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين الإثنين مارس 16, 2015 9:56 pm

لا أختي خديجة يمكنك أن تشاهديه . ليس مرعب الى حد أن تمتنعي عن مشاهدته ..
قصدت بكونه مرعب : الفكرة (إحياء الموتى ) وليس المشهد ..
خاصة أننا نعلم مسبقا أن الفديو ما هو الا تمثيل ..
وليس حقيقة ..
وأنا إستفتحت بهذا الفديو الموضوع الذي أنا في صدد مناقشته حتى أبين الفكرة التي أرمي الى تجليتها ..

أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف خديجة الإثنين مارس 16, 2015 10:05 pm

جزاك الله خيرا للتوضيح
وتوكل على الله وأبدا في عرض موضوعك واسأل الله ان يشرح صدرك

خديجة
طاقم الإدارة
طاقم الإدارة

عدد المساهمات : 2877
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين الإثنين مارس 16, 2015 10:12 pm


بسم الله الرحمان الرحيم :

قص علينا سبحانه في كتابه العزيز أن إحياء الموتى ليس فعلا قاصرا على ألوهيته ..
بل أخبرنا أن عملية الاحياء يمكن أن نجدها عند بعض الناس .. إما كافرين أو مومنين ..
الكافر يستعمل هاته التقنية في الفساد والشر مثل الدجال ..
والمؤمن يستعمل هاته النعمة في الخير والاصلاح مثل عيسى عليه ..
وقد أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم  في العديد من الأحاديث أن الدجال سيحي الموتى بإذن الله ..
وستكون تلك أكبر فتنه على الناس ..

أولا : الاحاديث التي أخبرت أن الدجال سيحي الموتى :

قال أحمد: حدثنا أبو النضر قال: حدثنا سعيد بن جهمان، عن سفينة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:

"ألا إنَّهُ لم يكن نبيّ قَبْلِي إِلا وَقَدْ حَذَّرَ أمّتَهُ الدجالَ،
هو أعورُ عينِه اليُمْنَى بِعَيْنِهِ اليمْنَى ظَفَرة غَلِظَةٌ مكتوب بين عَينيه كافِرٌ،
يَخرجُ مَعَه واديان أحدهُما جنَّتُهُ والآخَرُ نَارُهُ فنارُهُ جَنّةٌ وَجَنَّتُهُ نَارٌ.
معه مَلَكان من الملائكة يُشْبِهَانِ نَبِيّيْن مِنْ الأَنْبِياءِ، ولو شِئْتُ أن أسَمِّيهُمَا بِأسْمَائِهِمَا وأسماء آبَائِهما لَفَعَلْتُ،
واحِدُهما عن يمينه والآخرَ عَن شِماله وتلك فتنةٌ. يقُولُ الدجالُ: ألستُ بِربِّكُم؟ ألست أحيي وأمِيتُ؟
فيقول له أحَدُ الملكين: كَذَبْتَ فلا يسمعه أحَدٌ مِنَ الناس إلاَّ صَاحِبُهُ فيقول لَهُ صَدَقْت فيسمعه الناس
فيظنون أنما يصدق الدجال وذلك فتنة ثم يسير حتى يدخل المدسنة فلا يؤذن له بدخولها
فيقول: هذه قرية ذاك


قال أحمد: حدثنا روح، حدثنا سعيد وعبد الوهاب، أخبرنا سعيد عن قتادة عن الحسن عن
سمرة بن جنادة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول:

     "إن الدجال خارج وهو أعور العين الشمالِ عليها ظَفرةٌ غَلِظة
وإِنه يُبْرىءُ الأكْمَه  والأبْرَص، ويحيي الموتى، ويقول أنا رَبُّكم فَمَنْ قال أنْتَ رَبَي فقد فتِنَ،
ومن قال ربي الله حتى يموت فقد عُصِمَ مِنْ فتنته ولا فِتْنَةَ عليه ولا عذابَ، فيلبث في الأرض ما شاء الله
ثم يجيءُ عيسى ابنُ مريمَ من قِبَل المغربِ مُصَدِّقاً بمحمد وعلى مِلّتِهِ فيقتل الدجالَ ثمَّ إِنمَا هُو قِيَامُ السَّاعَةِ".


قال الطبراني: حدثنا العباس بن الفضل الأسفاطي، حدثنا يزيد بن الحريش، حدثنا أبو همام محمد بن الزبرقان،
حدثنا موسى بن عبيدة.، حدثني يزيد بن عبد الرحمن، عن سلمة بن الأكوع قال:
أقبلت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبل العَقِيق حتى إذا كنا مع الثنِيَّةِ قال:

"إني لأنظر إلى مواقع عدو الله المَسِيح إنهُ يقْبل حتى ينزل مِنْ كذا حَتى يَتَرَسل يخرج إليه الْغَوْغَاءُ
مَا مِنْ نَقْبٍ من أنْقَاب المدنةِ إلاَّ عَلَيه مَلَكٌ أو ملكانِ يَحْرسَانِهِ، مَعَه صُورتانِ صورةُ الجنةِ وصورة النار
وشياطينُ يَتَشَبَّهُونَ بِالأَبَوين يقول أحدهم للحي: أتَعْرفُنِي؟ أنا أبْوكَ أنَا أخُوك أنا ذُو قِرَابةٍ مِنْكَ ألسْتُ قَدْ مِت هذا رَبنَا فاتَّبِعْهُ،
فَيَقْضِي الله مَا شاَء مِنْه ويبعث اللَّهُ له رَجُلاً من المسلِمِين فَيسْكِتُهُ ويبكتُهُ،
ويقول هَذَ الكًذّابُ ياأيهَا الناسُ: لا يَغُرنَكُم فَإنه كذَّابٌ ويقولَ باطِلاً وإِنَّ رَبَّكُمْ لَيْس بِأعْورَ،
ويقول الدجَّالُ لَهُ: هَلاَّ أنْتَ مُتَّبِعِي؟ فَيأتي فَيَشُقُّهُ شُقَّتَيْن وَيَفْصِلُ ذَلِكَ
ويقولُ أعِيدُهُ لَكُمْ فَيَبْعَثُهُ الله أشَدَّ مَا كانَ تكذيباً وأشدَّ شَتْماً فيقولُ:
أيُّهَا الناسُ إنَّمَا رَأيْتُم بَلاَءَ ابْتُلِيتُمْ بِهِ وفتْنَةً افْتُتِنْتُمْ بِهَا ألاَ إنْ كانَ صَادِقاً فَلْيُعِدْني مَرَّةً أخْرَى
ألاَ هُو كَذَّابً فَيَأمُرُ بهِ إلى هذِهِ النَّارِ وهي الجنةُ ثم يخرج قِبَلَ الشَّام"


الى غيرها من الأحاديث التي أخبرت أن الدجال سوف يحيي الموتى بعلم تعلمه ..
وتلك هي البلية الكبرى لأن الناس ترسخ في مفهومها أنه لا يحيي الا الله عز وجل
فإذا رأوا الدجال يحيي الموتى إحتاروا في أمره وقالوا هو الله ..
فسر الفتنة التي سيأتي بها الدجال تكمن في هاته التقنية التي تعلمها ورسخ في معلوم الناس أن الرب
هو المخصوص بها .. رغم أن الله عز وجل أخبرنا أن أحد أنبياءه كان يحيي الموتى وهو عيسى
حتى نقيس كل من تعلم هاته التقنية على عيسى ..
فليس كل من أحيا  ميتا صار إله ..
الامر أكبر من ذلك ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين الإثنين مارس 16, 2015 11:08 pm

الدجال وعيسى ليس وحدهما الذين أتقنوا هاته التقنية بل حسب الاساطير القديمة فقد كان هناك من شغف بهاته التقنية مثل
" ( اسكليبيوس )  وهو أحد أشهر أطباء الاغريق الذي قيل أنه إستطاع أن يجد النبتة التي تمكن من إعادة الحياة للموتى ..  
وحسب الاسطورة فان :

( اسكليبيوس ) ينحدر من عائلة إغريقية تعاطت الطب  وبرعت فيه في زمنهم

تقنية إحياء الموتى  Askili10

.. وجده هو الإله ( أبولو ) وهو أيضاً من آلهة الطب ..
وزوجته أو أبنته على الخلاف بين المؤرخين والباحثين هي إلهة الصحة
واسمها ( هيجي ) ومما ذكره المؤرخون أن شيرون
علمّت اسكليبيوس أسرار الطب بالأعشاب .. وتعاطي هاته المهنة حتى برع فيها وأصبح راسخ القدم في علومها ..
ولكنه خالف تعليمات من علموه  حيث أن قوانين العائلة كانت تقول :

" بأن تقنية إحياء الموتى محرمة لا ينبغي الخوض فيها ,
وكل من حام حولها سوف يطرد من مجلس الحكماء "


فضرب أكسلبيبوس بهاته القوانين عرض الحائط وحاول إحياء الموتى ببعض الأعشاب ..
وذكروا أنه نجح في في هذا الأمر المحرم على الاطباء الاغريقين ..
بعدما وجد النبتة التي تحقق هذا الامر عند ثعبان

***

وقد كان الفريسيين أشد من عادى عيسى واتهموه بكل شيء حتى أنهم أنكروا كل معجزاته
و قالوا بأن عيسى عليه السلام أخذ علم إحياء الموتى من كتب الإغريق
وأنه وفق للنبتة التي ضل عنها كثير من الناس وبالتالي فهو لم يأتي بأي معجزة  .

***
ولو دققنا في شعار الصيديات اليوم نجد أنهم يجعلون عصى يلتف حولها ثعبان :

تقنية إحياء الموتى  Images10

والسبب في ذلك راجع الى قصة يحكونها عن " اكسلبيوس " :

.. حيث زعموا أن اكسلبيوس  كان مسافراً  يبحث عن المعرفة
وفي أحد الأيام  وهو في طريقه ترائ له ثعبان  ميت وهو في الفلاة ..

تقنية إحياء الموتى  Images11

وبينما هو ينظر إليه إذ خرج ثعبان آخر يحمل في فيه نبتة حتى وضعها في فم الثعبان الميت ..
وما هي إلا لحظات حتى عادت الحياة إلى الثعبان الأول ..
فعلم اسكليبيوس بسر هذه النبتة وأصبح يستخدمها في إحياء الموتى .

وهناك بعض الصيديات من تجعل في شعارها إكسيلبيوس وهو يحمل عصى شعارا لها عوض الثعبان والكأس ..
ويعللون ذلك أنه سيد الطب ويعرف كل أسراره ويشرحون الشعار بقولهم

أن عصى إكسيلبيوس رمزالمسافر الذي لا يقر له قرار حتى يصل الى غايته  ..
والثعبان دليل المعرفة وكتم الأسرار .. فهو الذي عرف اسكليبيوس بنبتة الحياة  

يتبع ان شاء الله
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين السبت فبراير 13, 2016 2:25 pm


بسم الله الرحمان الرحيم :

النمرود والدجال :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

قال النبي صلى الله عليه وسلم : " مَا بُعِثَ نَبِيٌّ إِلا أَنْذَرَ أُمَّتَهُ الأَعْوَرَ الْكَذَّابَ أَلا إِنَّهُ أَعْوَرُ وَإِنَّ رَبَّكُمْ لَيْسَ بِأَعْوَرَ وَإِنَّ بَيْنَ عَيْنَيْهِ مَكْتُوبٌ كَافِرٌ " رواه البخاري

إنذار جميع الانبياء لأقوامهم بخروج الدجال دليل صارخ أن الدجال ظهر في كل ملة وفي كل أمة لكن بصورة مختلفة وشعار مختلف وطريقة في المكر مختلفة فهو يتلون في المكر والخداع مثل تقلب الحية في حراشفها ..
لذلك فهو فتنة الفتن وشر الأشرار .. ومن ظن أنه ناجي من مكره وفتنته بمعرفة خططه أو سيماته فهو واهم لأن الحق سبحانه شاء أن يكون هذا الانسان فتنة لناس يختلفون فيه ويتقاتلون عليه ومشيئة الله نافدة في خلقه ..ولا تبديل لها
لذلك أقول أن الدجال ظهر في كل الأمم والعصور تارة بفتنة العلم وتارة بفتنة المُلك وتارة بفتنة الدين ..

اذن لنتصفح القرآن الكريم ولنبحث عن وجه الدجال في أحد الشخصيات الشريرة التي قصها الله علينا :

يقول سبحانه :

" أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَآجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رِبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللّهُ الْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِـي وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْيِـي وَأُمِيتُ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ(258)

الآية الكريمة تتحدث عن ملك من الملوك  في زمن إبراهيم آتاه الله المُلك والسلطان والعلم .. فظل وأظل الناس .. حتى قام له ابراهيم ليرد كيده وفتنه بسلطان الحجة ..
الغريب في آية أمران :

الأمر 1 :

أن هذا الملك يدعي بأنه إله معبود ..

الامر 2 :

أنه يدعي أنه يقدر على إحياء الموتى ..

للاسف جل المفسرين لووا كلمة الاحياء عن مقصدوها الحقيقي ونقلوها الى معناها المجازي .. بسبب أنهم أكبروا أن يمنح الله قدرة الاحياء لأحد من خلقه لأن هذا الفعل كما زعموا إختص به الحق جل وعلا فلا يجوز أن يشاركه فيه أحد  وبالتالي لما تصادموا مع هذا النص الصريح في معناه لم يكن أمامهم سوى لي عنقه حتى يتوافق مع القاعدة التي أسسوها  ..
فقالوا في تفسير الآية كلام يَبعد عن المقصود بمفاوز نظرا لان السياق والمقام يبطله إبتداءً ..

ماذا قالوا اذن ؟

قال السدي: إنه لما خرج إبراهيم من النار أدخلوه على الملك - ولم يكن قبل ذلك دخل عليه - فكلمه وقال له: من ربك ؟ فقال: ربي الذي يحيي ويميت. قال النمروذ: أنا أحيي وأميت، وأنا آخذ أربعة نفر فأدخلهم بيتا ولا يطعمون شيئا ولا يسقون حتى إذا جاعوا أخرجتهم فأطعمت اثنين فحييا وتركت اثنين فماتا. فعارضه إبراهيم بالشمس فبهت.

وقال الربيع : إن النمروذ لما قال أنا أحيي وأميت أحضر رجلين فقتل أحدهما وأرسل الآخر فقال: قد أحييت هذا وأمت هذا؛ فلما رد عليه بأمر الشمس بهت.


اذن معنى الاية كما أشاروا ونبهوا هو :

" أن النمرود قصد بالاحياء انه سيميت بعض الرجال في سجنه لا يستحقون الموت وبالتالي يكون قد آماتهم  , ويعفوا عن رجال في سجنه يستحقون الموت فيكون قد آحياهم ..

وهذا المعنى غير مقصود بالمرة بدليل :

أن ابراهيم لم يجادل النمرود في قوله , ولم يكذبه في إدعاءه وانما سايره في قدراته , عندما أخبره أن منصب الألوهية لا يحصل فقط بإحياء الموتى كما تقدر أنت إنما أيضا يستدعي  ويتطلب قدرة أكبر من التي تقدر عليها ألا وهي التحكم في مسار الشمس ..
فعلم النمرود أن قواه وقدراته قاصرة عن التحكم في الشمس , .. فبهث وعجز عن المجادلة .. وفضل الصمت .. فانفضح أمره لناس

والشاهد أن هذا الملك إدعى أنه إله لما وجد نفسه يتشارك مع الله في فعل من أفعاله وقدرة من قدراته و التي إختص بها وهي إحياء الموتى فما كان منه سوى أن يدعي أنه أيضا إله ..
فبين له إبراهيم ان الله العظيم لا يحي الموتى فقط بل أيضا يتحكم في مخلوقاته الكبيرة ويسيرها في أفلاكه  كما شاءت مشيئته مثل الشمس
فان قدرت أنت يا نمرود أيضا على هذه المقدرة والقوة  وقتها قل ما تريد ..
فلما وجد الرجل نفسه قاصرا على الاتيان بما طلب منه ابراهيم أحجم عن الكلام حتى لا يزداد إدلالا عند قومه الذين صدقوا أنه إله ..

لكن السؤال : هل يقدر أحد أن يحي الموتى  ؟

الجواب : نعم , لكن بإذن الله

بدليل أن عيسى كان يقدر على إحياء الموتى كما نص القرآن .. فان كان الله علم أحد أنبياءه كيفية  إحياء الموتى فلا مانع أيضا أن يعلمه لمن يشاء من خلقه إختبارا وإمتحانا  ..
مثل النمرود .. فإحياء الموتى كما قلت علم باطني يتم تعلمه ..
 
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين السبت فبراير 13, 2016 2:42 pm

من هنا نقول :
يا ترى من هو النمرود ؟

حسب بعض الاسرائليات التي حرفت بعض قصص القرآن عن مراده للأسف بعدما سربها أحبار اليهود الى ديننا عن عمد حتى يبعدونا عن الحقائق التي ذكرها الحق سبحانه في كتابنا و نصبح مثلهم نحمل الاسفار ولا نعي معناها  فالحمار الذي يحمل على ظهره الكتب فهو لا يسمى بالعالم رغم أنه يحملها لأنه جاهل بما فيها ..

حكى السهيلي أنه النمروذ بن كوش بن كنعان بن حام بن نوح وكان ملكاً على السواد وكان ملكه الضحاك الذي يعرف بالازدهاق واسمه بيوراسب بن أندراست وكان ملك الأقاليم كلها، وهو الذي قتله أفريدون بن أثفيان؛ وفيه يقول حبيب:

وكأنه الضحاك من فتكاته في العالمين       وأنت أفريدو نوكان الضحاك طاغيا جبارا

وقيل: إن الذي حاج إبراهيم نمروذ بن فالخ بن عابر بن شالخ بن أرفخشد بن سام؛

نلاحظ أنهم إختلفوا على نسبه فتارة هو :

نمرود بن كوش من نسل سام

وتارة هو :

نمرود بن فالخ من نسل حام

و الاسرائليات كما نعلم حرفت بعض قصص القرآن عن مرادها المقصود للأسف بعدما سربها أحبار اليهود الى ديننا عن عمد حتى يبعدونا عن الحقائق التي ذكرها الحق سبحانه في كتابنا و نصبح مثلهم نحمل الاسفار ولا نعي معناها فينطبق علينا وقتئد مثل الحمار الذي يحمل على ظهره الكتب فهو لا يسمى بالعالم رغم أنه يحملها لأنه جاهل بما فيها ..

والمقصود أن اختلافهم على نسبه بل حتى اسمه  دليل على ضعف المصدر الذي إعتمدوا عليه وهي كتب بني إسرائيل المحرفة أساسا ..

ونحن لا نقف على نسبه أو هوية هذا الملك في هذه المشاركة وإنما نريد أن نبحث عن حيقية هذا الملك من يكون ..

وأيضا نبين أن احياء الأموات هو علم قبل أن يكون قدرة ممنوحة ..

***

بدون تفريعات أو مقدمات هذا الملك لا أراه وعلم عند الله الا الدجال ..

للأدلة التالية :

الدليل 1 :

النمرود إدعى أنه إله وكذلك الدجال سيدعي أنه إله لما يخرج على المهدي في آخرالزمان

الدليل 2 :

أنه يقدر على إحياء الموتى وكذلك الدجال صح الخبر في بيان أنه يقدر على إحياء الموتى بعدما يأذن الله له فتنة وإختبارا لناس ..

روى الطبراني في معجمه عن :

سمرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول:

"إِنّ المسيحَ الدَّجَّالَ أعورُ العَيْن الشمالِ عليها ظَفَرة غَلِيظةٌ وإِنَّه يُبْرىءُ الأكمَه والأْرَص ويُحيي الموتَى ويقول أنا رَبّكم، فمن اعْتَصم بالله فقال ربي الله ثم أبَى ذَلِك حتى يموتَ فلا عذابَ عليه ولا فِتْنَةَ ومن قال أنت ربي فقد فُتِنَ وإِنَّهُ يَلْبَثُ في الأرض ما شَاءَ اللَّهُ أن يَلْبَثَ ثم يجيءُ عيسى ابنُ مرْيَمَ من المشرق مُصدقاً بمحمد وعلى مِلَّتِهِ ثم يَقْتُلُ الدَّجَّالَ".

اذن فمشاركة النمرود في أهم علامتين يتميز بهما الدجال وهما : إدعاء الالوهية وإحياء الموتى يجعلني أقول أن :

  النمرود = الدجال
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين السبت فبراير 13, 2016 2:53 pm

وكما قلت أن تواجه مع الدجال فتنة كبرى لذلك نهانا نبينا عليه الصلاة والسلام عن مقابلته مهما كان يقيننا وعلمنا وإيماننا بأن هذا الخارج ماهو الا الدجال ..

اذن لنرى ماذا حصل لسيدنا إبراهيم لما تقابل مع هذا الكافر الملعون ..

بعد ناظر إبراهيم ذلك الكافر وأقام عليه الحجة وانتصرعليه خرج من مجلسه وقد علق في قلبه بعض الشكوك  ..

لانه أصبح في حيرة وفتنة لما رأى أن ذلك الرجل يقدر على إحياء الموتى .. فما كان منه سوى أن يقول :

وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِـي الْمَوْتَى

أراد إبراهيم عليه السلام أن يزيل بقايا الفتنة التي علقت في نفسه لما دخل الى ساحتها ..  

فهو يعلم يقينا أن الله هو المحي و المميت ثم يتفاجئ أن هذه القدرة يملكها شخص كافر ..
فبدأ يتسائل عن السر والسبب والكيفية وهل يمكن أن ..... ؟؟؟؟؟؟؟؟  ما لا نهاية من الأسئلة
وهنا الفتنة إشتعلت في قلب وعقل سيدنا ابراهيم فما كان منه سوى ان يطلب من الله أن يريه كيفية إحياء الموتى حتى يطمئن قلبه وينشرح صدره  وينجو من الفتنة والشك الذي إبتلي بهما لما قابل ذلك الكافر اللعين ..

فقال له الله عز وجل :

قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن

سبحان الله أي فتنة هذه التي حصلت لابراهيم بعد تلك المناظرة حتى يسأله الله عن ايمانه رغم أنه شيخ الأنبياء وإمام الحنفاء ..
فكيف بنا نحن ..
والايمان ضعيف والنفس الخطالة فتانة .. اللهم أسترنا بسترك ولا تفتنا بما تعلم اننا سنسقط فيه .. انك ولي ذلك والقادرعليه ..

رد إبراهيم وقلبه منكسر :

قَالَ بَلَى وَلَـكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي

كلمات حزينة تختزن في طياتها حمولات من مشاعر الألم والضعف .. يقول إبراهيم هذه الكلمات وهو منكسر الفؤاد كسيف الحال ..

فالفتنة التي دخل إليها ابراهيم كانت كبيرة لدرجة أنه طلب  وسأل مولاه رؤية هذه الاية عمليا حتى يزول ما في قلبه
فما كان من الرب الرحيم الذي لا يدع اولياءه يسقطون في براتن الفتنة الا أن يستجيب له فقال :

 قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءاً ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْياً وَاعْلَمْ أَنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ

فالآيات تخبر بدليل قاطع : أن إحياء الأموات هو علم مبني على أسس علمية تجريبية

فلما شاهد إبراهيم هذه الآية العجيبة تيقن أن الله هو المحي والمميت  الأبدي وحتى لو منح هذه القدرة لأحد من خلقه فهي ليست سوى بلاء وإختبار  فالعبد يبقى عبد مهما تعلم والرب يبقى رب مهما علم..
فزال ما علق في قلب إبراهيم من شكوك وشبه وخرج التعكر الذي عكر صفو قلبه ..

لكن السؤال : إذا قابل أحدنا الدجال وأحيى أمام عيينه الموتى .. هل سييحي الله له الموتى مثل ابراهيم  حتى يطمئن قلبه ويعلم أن ذلك الدجال ليس بإله ؟

الجواب : تلك ليست الا  لابراهيم .. ولن تكون الا لإبراهيم

لذلك علينا أن نلتزم بوصية نبينا وهي :

" الفرار ثم الفرار من الدجال وقت خروجه فهو أعظم فتنة ستخرج لناس   "
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: تقنية إحياء الموتى

مُساهمة من طرف أمين السبت فبراير 13, 2016 3:41 pm

هذه مشاركة قديمة لي في موضوع " الأختام السبعة " أحب أن أنقلها هنا :

قولنا أن الدجال سوف يحي الموتى ليس فهما من القرآن وإنما السنة المطهرة هي التي قررت هاته القدرة أو تقنية
التي تعد أهم  وأخطر فتن الدجال وقتما يظهر ..
حيث أكد رسول الله بنص لا يحتمل التأويل أن الدجال سوف يحي الموتى :

قال أحمد: حدثنا روح، حدثنا سعيد وعبد الوهاب، أخبرنا سعيد عن قتادة عن الحسن عن
سمرة بن جنادة بن جندب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول:

    "إن الدجال خارج وهو أعور العين الشمالِ عليها ظَفرةٌ غَلِظة
وإِنه يُبْرىءُ الأكْمَه  والأبْرَص، ويحيي الموتى، ويقول أنا رَبُّكم فَمَنْ قال أنْتَ رَبَي فقد فتِنَ،
ومن قال ربي الله حتى يموت فقد عُصِمَ مِنْ فتنته ولا فِتْنَةَ عليه ولا عذابَ، فيلبث في الأرض ما شاء الله
ثم يجيءُ عيسى ابنُ مريمَ من قِبَل المغربِ مُصَدِّقاً بمحمد وعلى مِلّتِهِ فيقتل الدجالَ ثمَّ إِنمَا هُو قِيَامُ السَّاعَةِ"
.

فهذا الحديث الصحيح وحده كافي في إثباث أن الدجال سوف يحي الموتى
لأن إحياء الموتى حسب القرآن علم يتعلم ..
فقد تعلمه النمرود ..
وسأل ابراهيم عليه السلام ربه أن يعلمه هذا العلم عندما قال له " ربي أرني كيف تحي الموتى "
وعزير أشهده الله طريقة إحياء الموتى " وانظر الى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما "
والسامري كانت عنده مادة الرسول التي أحيا بها العجل الذهبي
وعيسى كان فقط ينفخ في الأجسام الميتة فتعود لها الحياة ..
وموسى أحيا الرجل المقتول عن طريق جزء من بقرة صفراء ..
***
وبعض الشعوب القديمة كانت تعرف طريقة إحياء الموتى
وتخفي هذا العلم وتكتمه  حتى تخدع به الناس وتأله به بعض الأشخاص الذين تعلموا هذا العلم ..
حيث أن " تحوت " أحد آلهة مصر زعموا أنه كان يحي الموتى ..
ولم يكشفوا عن الطريقة التي كان يحي بها الموتى ..

تقنية إحياء الموتى  Thotld11

تقنية إحياء الموتى  Large_10

***
والإغريق كانوا يزعمون أن إسكليبيوس أحد اسياد الطب عندهم
كانت عنده نبتة وجدها عند حية..  تحي الموتى ..
لذلك يصورنه دائما يحمل عصى تلتف حولها حية

تقنية إحياء الموتى  Tylych60

***

وقد تساءلت في مشاركة قديمة لي عن الطريقة التي سيحي بها الدجال الموتى لأنها توجد عدة طرق حسب القرآن هل هي عن طريق :

* النفخ
* الضرب بجزء من البقرة الصفراء على الموتى
* النبتة
* خلط الطيور
* مادة الرسول

أو عنده طريقة أخرى قد تعلمها من حضارة معينة ..

***
والشاهد أن الأحاديث النبوية صريحة في بيان أن الدجال قد تعلم هذا العلم الذي سيفتن به الناس ..
وأعظم فتنة أن يعتقد الناس أن كل من أحيا ميتا فهو إله ..
وبالتالي يألهون الدجال لما يظهر لهم هذه القدرة
وهذا فهم خاطئ بل إحياء الموتى كما أكرر دائما علم باطني يتعلم كما بين القرآن بطرق مختلفة
والله يأذن لمن يشاء بتعلمه
ومن مشيئته أنه سيأذن به لدجال فتنة وإختبار لإيمان الناس ..
والله المستعان
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى