فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

البقرة الحمراء

3 مشترك

اذهب الى الأسفل

أيقونة البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأحد مايو 10, 2015 12:08 am

بسم الله الرحمان الرحيم :

البقرة الحمراء موضوع تُكلم فيه كثيرا من قبل الباحثين نظرا لأهميته وعلاقته بأحداث آخر الزمان ..

البقرة الحمراء  Images83

والموضوع باختصار هو :
أن اليهود ينتظرون ظهور الملك المنتظر (الدجال ) الذي سيعيد لهم مجدهم وعلوهم على الشعوب كما يعتقدون ..
ولكي يعجلوا بظهور الملك عليهم أن ينتظروا  تحقق علامتين :
1. ولادة البقرة الحمراء
2. بناء الهكيل الثالث ..

أما بناء الهكيل فقد شرعوا فيه ..
لكن دخول الهكيل يستدعي طهارة تامة ..
لذلك يرون أن الطهارة المقدسة لا تحصل الا بالغسل برماد البقرة الحمراء ..

***

ولهم شروط ومواصفات لهاته البقرة :

فالبقرة يجب أن تكون صحيحة لا علامة فيها ، ولا عيب فيها،
لم تحمل على ظهرها شيئًا قط ولم يركبها أحد قط ،
وأن تكون حمراء داكنة، ويجب أن تُذبح أمام كاهن (من سبط  هارون )

طريقة الذبح :

يأخذ الكاهن من دمها بإصبعه بعدما يقوم بذبحها وينثره في اتجاه باب خيمة الاجتماع سبع مرات.
وخيمة الاجتماع كما يزعمون هو المكان الذي كان موسى يتلقى فيه الوحي ..
ثم تُحرق البقرة على مرأى منه.
ثم يجمع رجل طاهر الرماد الناتج عن حرق البقرة ويضعه في مكان طاهر خارج مكان سكنى وإقامة الناس،
ويتم حفظه من أجل إعداد ماء التطهير.

وهاته الطريقة مأخودة من نص في سفر العدد جاء فيه :

"وَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى وَهَرُونَ:

2هَذِهِ هِيَ مُتَطَلَّبَاتُ الشَّرِيعَةِالَّتِي آمُرُ بِهَا: قُلْ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ
أَنْ يَأْتُوكَ بِبَقَرَةٍ حَمْرَاءَ سَلِيمَةٍ خَالِيَةٍ مِنْ كُلِّ عَيْبٍ، لَمْ يَعْلُهَا نِيرٌ،
3فَتُعْطُونَهَا لأَلِعَازَارَ الْكَاهِنِ، لِيَأْخُذَهَا إِلَى خَارِجِ الْمُخَيَّمِ وَتُذْبَحُ أَمَامَهُ.
4 وَيَغْمِسُ الْكَاهِنُ إِصْبَعَهُ بِدَمِهَا وَيَرُشُّ مِنْهُ نَحْوَ وَجْهِ خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ سَبْعَ مَرَّاتٍ.
5وَتُحْرَقُ الْبَقَرَةُ بِجِلْدِهَا وَلَحْمِهَا وَدَمِهَا مَعَ فَرْثِهَا عَلَى مَشْهَدٍ مِنْهُ،
6 ثُمَّ يَأْخُذُ خَشَبَ أَرْزٍ وَزُوفَا، وَخَيْطاً أَحْمَرَ،
وَيَطْرَحُهَا فِي وَسَطِ النِّيرَانِ.
7ثُمَّ يَغْسِلُ الْكَاهِنُ ثِيَابَهُ وَيَسْتَحِمُّ بِمَاءٍ،
وَبَعْدَ ذَلِكَ يَدْخُلُ الْمُخَيَّمَ، وَيَظَلُّ الْكَاهِنُ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ.
8 وَيَغْسِلُ الرَّجُلُ الَّذِي أَحْرَقَ الْبَقَرَةَ ثِيَابَهُ بِمَاءٍ وَيَسْتَحِمُّ، وَيَظَلُّ أَيْضاً نَجِساً إِلَىالْمَسَاءِ.
9 وَيَجْمَعُ رَجُلٌ طَاهِرٌ رَمَادَ الْبَقَرَةِ وَيُلْقِيهِ خَارِجَ الْمُخَيَّمِ فِي مَوْضِعٍ طَاهِرٍ،
فَيَظَلُّ مَحْفُوظاً لِجَمَاعَةِ إِسْرَائِيلَ لاِسْتِخْدَامِهِ فِي مَاءِ التَّطْهِيرِ. إِنَّهَا ذَبِيحَةُ خَطِيئَةٍ.
10وَعَلَى مَنْ جَمَعَ رَمَادَ الْبَقَرَةِ أَنْ يَغْسِلَ ثِيَابَهُ وَيَظَلَّ نَجِساً إِلَى الْمَسَاءِ،
فَتَكُونُ هَذِهِ فَرِيضَةً دَائِمَةً لِبَنِي إِسْرَائِيلَ وَلِلْغَرِيبِ الْمُقِيمِ فِي وَسَطِهِمْ".


***

ويستدلون بنص في التوراة على أن التطهر برماد البقرة الحمراء هو الواجب في إزالة النجاسة عند إرادة الدخول الى الخيمة ..

وَأَمَّا الإِنْسَانُ الَّذِي يَتَنَجَّسُ وَلاَ يَتَطَهَّرُ،
فَتُبَادُ تِلْكَ النَّفْسُ مِنْ بَيْنِ الْجَمَاعَةِ لأَنَّهُ نَجَّسَ مَقْدِسَ الرَّبِّ.
مَاءُ النَّجَاسَةِ لَمْ يُرَشَّ عَلَيْهِ. إِنَّهُ نَجِسٌ.)


مقدس الرب هو الخيمة ..

لكن من أين جائتم فكرة إنتظار المخلص ؟

هاته الفكرة بدأت تروج وقت السبي البابلي سنة 586ق.م
حيث أن الملك بختنصر قد دمر مدينة أورشليم وسبى اليهود
بسبب الفساد العظيم الذي أحدثوه من قتل للانبياء وتحريف لتوراة وعبادة الأوتان
فسلط الله عليهم ملك بابل الذي دمر مملكتهم التي كانت منقسمة الى قسمين : مملكة ياهودا ووملكة اسرائيل
فقام بسبي اليهود الى دولته في العراق ..
فمكثوا عنده ما شاء الله أن يمكثوا حتى ظهر ملك الفرس قورش
الذي قضى على الدولة البابلية وأعاد اليهود الى أورشليم ..
فبنى الهيكل من جديد بعدما حطمه بختنصر كما يزعمون ..
وأعاد عبادة الإله " يهوه " ..

***

لكن حضارتهم وقوتهم لم ترجع ..
حيث كانوا يسودون الأمم أيام ملك سليمان ..
فاشتاقوا لتلك الأيام  المجيدة خاصة بعد الإدلال الذي تعرضوا له على مر التاريخ من قبل الشعوب التي تمقت طباع اليهود الشريرة والماكرة ..
فمن هنا ظهرت فكرة ظهور المخلص أو الملك المنتظر الذي سيعيد إحياء الحضارة الاسطورية التي كانت في عهد سليمان ..

***

طبعا فكرة الخلاص تحتاج الى نص ثوراتي حتى يصدقهم عامة اليهود
فبحثوا في التوراة فلم يجدوا الا نصين يشيران الى شخص سيكون له سلطان على الأرض
فادعوا أن هذا الشخص هو الملك المنتظر الذي سيعيد لهم مجدهم وسيادتهم للأمم ..

والنصين هما :

لاَ يَزُولُ قَضِيبٌ مِنْ يَهُوذَا وَمُشْتَرِعٌ مِنْ بَيْنِ رِجْلَيْهِ حَتَّى يَأْتِيَ شِيلُونُ وَلَهُ يَكُونُ خُضُوعُ شُعُوبٍ.).

***

أَرَاهُ وَلكِنْ لَيْسَ الآنَ. أُبْصِرُهُ وَلكِنْ لَيْسَ قَرِيبًا. يَبْرُزُ كَوْكَبٌ مِنْ يَعْقُوبَ،
وَيَقُومُ قَضِيبٌ مِنْ إِسْرَائِيلَ، فَيُحَطِّمُ طَرَفَيْ مُوآبَ، وَيُهْلِكُ كُلَّ بَنِي الْوَغَى.).


فشيلون هو الملك المنتظر الذي يعتقد اليهود أنه سيحي لهم مجدهم وعزهم بعد ظهوره ..
وظهوره مرتبط بعلامتين :

بناء الهكيل الثالث على أنقاض القدس ..
ولادة البقرة الحمراء وتطهر الكهان برمادها حتى يتمكنوا من دخول الهيكل ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأحد مايو 10, 2015 2:22 am


في سنة 1997 زعمت  إسرائيل أن البقرة الحمراء قد ولدت بالفعل  في وادي جير زيل
في الشمال وبالتحديد في مدرسة (كفار حسديم) الزراعية القريبة من جبل الكرمل..
وعلى الفور ذهب وفد من كبار الحاخامات  والأحبار لمعاينة حالة البقرة
ومقارنتها بالأوصاف المذكورة في التوراة ثم أعلنوا وقتها مطابقة المولودة
للمواصفات  الموجودة في النص التوراتي ، ثم أمروا بفرض حراسة مشددة عليها ..
وتم تسمية البقرة ب : ميلودي
وحسب التوراة أن البقرة لا يجب ذبحها حتى تكمل العام الثالث ..
أي سنة 2000 ..

***
ويزعم بعض الحاخامات أن التاريخ اليهودي لم يشهد سوى ولادة 9 أبقار حمراء
التي تجتمع فيها المواصفات المطلوبة ..
والبقرة الأخيرة (تاسعة أو العاشرة ) ستكون آخر بقرة التي ستبشر بقدوم المسيح المنتظر ..

يقول الكاتب زهدي جمال دين محمد :

" ونكتشف أن مدرسة (هاسيديم) ليست مجرد مدرسة زراعية
وإنما هي مدرسة للتطرف الديني الصهيوني البغيض ,
وكتبوا فوق مخزن كبير يوجد أمام حظيرة الماشية عبارة من ثلاث كلمات (ميدان نهاية العالم)
وبجوارها لوحة لذئب نائم وبجواره حَمَل ،
وأسد يحتضن ظبياً، وكتبوا على الباب الخارجي قائمة بالمواد الدراسية الثلاث وهي
..الملك المسيح .. مملـكة إسرائيل .. التي ستأتي في (نهاية الأيام ).. "

***

عبارة (ميدان نهاية العالم)
تلخص الحرب العالمية الرابعة المسماة بحرب هرمجدون
وهي آخر الفتن التي سيشعلها اليهود والدجال حتى يخرج الى العلن مدعيا أنه إله معبود ..
وكما أقول دائما المستفيد الوحيد من المعركة الكبيرة بين المسلمين والنصارى هو الدجال وأتباعه
لأنه سيهلك فيها عدد لا يحصى من المقاتلين وبالتالي تخلو لدجال الأرض من المحاريبن ضده
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأحد مايو 10, 2015 3:01 am

مباشرة بعد ولادة البقرة الحمراء سنة 1997
بدأ الحاخامات يتحركون وينشرون دعاية واسعة لتلك البقرة المزعومة ..
حيث تعاقد هؤلاء اليهود مع الصهيوني روبرت ماردوخ إمبراطور الاعلام كما يسمونه ..
هذا الرجل وحده خرب أجيال وأجيال عن طريق إعلامه الضخم ..
وحسبنا أن نعرف أن معظم الأفلام المصرية القديمة التي كان الإنحلال الخلقي هو الغالب عليها
كان ماردوخ هو المنتج لها .. حيث قيل أن 65% من هاته الأفلام هو الذي قام بانتاجها عن طريق وكلائه ..

***
هذا الرجل هو الذي أسس القناة ميلودي الشهيرة ببت الأغاني الماجنة
حيث أسست سنة 2003 ..
وسميت بملودي تيمنا بالبقرة ميلودي


البقرة الحمراء  Tylych43


وكأن ولادة البقرة الحمراء هو الاشارة والعلامة
على البدأ في نشر الإنحطاط الخلقي والثقافة السفلية  في المجتمع العربي بالذات ..
حيث أن وثيرة العري بدأت ترتفع مباشرة بعد تأسيس تلك القناة
التي تفننت في إنتاج آخر الموضات الإنحطاطية في الفن ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأحد مايو 10, 2015 3:24 am

ومادام هناك بقرة حمراء فلابد أن يكون هناك الثور الأحمر حتى يتم ولادة العجل الذهبي (فتنة الفتن )

***

حيث قام اليهود بإنتاج مشروب غازي طاقي اسمه ريد بول red bull الذي يعني الثور الأحمر

البقرة الحمراء  Images84

وهذا المشروب يحتوي على نسبة عالية من مادة كافيين
التي تزيد في ضغظ الدم  بشكل سريع وبالتالي زيادة نسبة الجلطة القلبية  والغضب السريع
فالغضب الذي إنتشر فجأة بين معظم الشعوب سببه هاته المشروبات ..

***

فنحن نعلم أن الثور الأحمر يرمز الى الغضب
لذلك جعلوا على شعار هذا المشروب
ثورين متصارعين .. ورائهم الشمس
في رمزية واضحة الى إرتفاع نسبة الغضب عند الناس
التي ستأدي حتما الى الاقتتال  فيما بينهم ..
لكن أحسب أن الثورين المتصارعين هما المسلمين والنصارى
والشمس الخلفية هي : كرسي الملك
لأن اليهود لا يعبئون بالشعوب الأخرى
فالذي ينازع اليهود المُلك والسيطرة على الأرض هم المسلمين والنصارى
لذلك يسعون في التحريض بينهما ..
حتى تخلوا لهم الساحة وقت خروج المسيح الدجال ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأحد مايو 10, 2015 4:23 am

نأتي  الآن لأهم نقطة في الموضوع  
وهي الشركة التي المختصة بانتاج الجبن التي تضع على شعارها علامة البقرة الضاحكة
وهاته الشركة تأسست سنة 1921 في فرنسا على يد اليهودي  دافيد لويد بيل
وشعارها هو : La vache qui rit أي البقرة الضاحكة باللغة الفرنسية
وهي الآن تغزو العالم حيث توجد أكثر من 90 دولة منتجة لذلك الجبن من بينها دول عربية

البقرة الحمراء  Tylych45


***

والغريب أن الشركة تأسست في نفس السنة التي تأسست فيه المنظمة  الهاجاناه الصهيونية التي كانت تدافع عن مصالح اليهود
في فلسطين عن طريق القوة العسكرية , وبعد خروج الانجليز من أرض فلسطين تحت وعد بلفور سنة 1947
تولت هاته  المنظمة تشكيل الجيش الاسرائلي الذي بدوره إحتل الاراضي الفلسطينة بكل وقاحة .
اذن نواة جيش اسرائيل الأولى بدأت بتأسيس الشركة المنتجة للجبن

***

أكثر الناس لا يعرفون ما يأكلون رغم أن المعدة بيت الداء
ولا يسالون عن المكونات الطبيعية لطعام المعلب الذي يأكلونه
وبالتالي فهم فريسة سهلة لسيطرة والتحكم فيها ..

هذا الجبن الذي يتهافت الناس عليه مكون من مواد خطيرة على الجسم فضلا على النسبة الكبيرة من دهون الخنزير الموجود فيه
حيث اشارت مختصة ألمانية مختصة في التركيب الغدائي :

" أن شركة بوكس-ماكس، هي شركة كيماويات تنتج بكتريا من معدة الحيوانات تستعمل
في صناعة جبن البقرة الضاحكة التي تصنّعها شركة "بيبي بيل" الفرنسية.
إذ يُستخلص من امعاء الخنازير بكتريا وأملاح من عصير معدتها (تسمى المنفحة الحيوانية)
تساعد في تخمير الجبن وهي من المواد التي حرّمت من قبل الجمعيات المهتمة بشؤون المسلمين بأروبا .
فضلا عن ذلك فإن هذه الأجبان يصنع من مخلفات وزبالة الأجبان الأخرى.    

***

الأمر لا يوقف هنا بل هذا الجبن سيكون هو السبب الأكبر في السيطرة على عقول أكثر الناس
وتحويلهم الى مجرد أبقار ضاحكة في حضيرة  الدجال وقت خروجه ..
فالوعي هو الذي يميز الإنسان واذا فقده فقد إنسانيته
فهاته الأجبان وظيفتها الكيمائية هي طمس البصيرة (العين الثالثة )
عن طريق إستهذاف الغدة الصنوبرية التي تتحكم في جل الخلايا العصبية
فهي مركز التحكم عند الإنسان ..

***

واليهود يعرفون سر التحكم في البشر ..
وهو غلق بصيرتهم  (العين الثالثة ) لأجل تحويلهم الى قطعان من البقر يوجهونهم الى حيثما أرادوا


***

ولو نظرنا الى شكل الجبنة المعلبة
نجد ما يلي :
12 قطعة على شكل مثلث
علبة دائرية تضم تلك القطع ..
ثم شعار البقرة الضاحكة على واجهة العلبة

البقرة الحمراء  Tylych46

***
والرمزية في ذلك ما يلي :

12 قطعة من الجبن رمزية الى عدد اسباط اليهود الاتنا عشر
العلبة الدائرية رمزية الى الأرض التي يسكن عليها البشر ..
البقرة الضاحكة رمزية الى تحويل البشر الى حيوانات قد فقدت وعيها
فاليهود يريدون أن يقسموا الأرض على عدد أسباطهم
كل سبط ياخد مثلته من الأرض وقت خروج زعيمهم المنتظر
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأحد مايو 10, 2015 5:06 am

فواضح أن لمسات الأخيرة لإستقبال الدجال قد أوشكت على إنتهائها ..
الثور الأحمر يرمز الى الشعوب الغاضبة الساعية الى نشر الفوضى عن طريق الثورات المخربة والحروب مع شعوب أخرى ..
البقرة الحمراء ترمز الى الشعوب الاليفة التي فقدت وعيها
العجل الذهبي وهو الاله الذي يجب أن يعبده  كل من فقد بصيرته واستسلم لشرور اليهود
هذا العجل ببساطة هو رمزية  الدجال الذي سيخرج من رحم الحروب
التي سيشعلها الغضب الكامن في الأمم التي إستسلمت للغضب (الثور الأحمر )
وفي المقابل توجد الشعوب المسالمة الأليفة التي فقدت وعيها بإتباعها لشهواتها (البقرة الحمراء )
التي سيسوقها الدجال كيفما أراد ..
فمن لا إرادة له لا وعي له ومن لا وعي له دابة سوف تركب وتساق عاجلا أم آجلا

***

الشعوب الآن منقسمة الى قسمين :
شعوب غاضبة (ثور أحمر )
شعوب أليفة غير واعية (البقرة الحمراء )
والعجل الذهبي عليه أن يولد من قبل الزوجين :
بقرة حمراء + ثور أحمر = عجل ذهبي

بمعنى أن الدجال سيخرج من رحم الشعبين لأجل السيطرة على كليهما

***

السامري (الدجال ) صنع عجلا معبودا لليهود
تمهيدا لعبادته  هو بنفسه .. مادام قد صنع لهم ربهم
فصانع الرب هو الرب ..
لكن خطته لم تنجح حيث أفشلها موسى بحرقه لذلك العجل ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف خديجة الأحد مايو 10, 2015 8:38 pm


البقرة الحمراء  15d4dug

زعم موقع عبرى، ظهور بقرة حمراء فى مزرعة لدى يهودى أمريكى من سكان ولاية "نيو جيرسى" الأمريكية
يعتقد أنها "البقرة الحمراء" المقدسة

وأشار الموقع العبرى إلى أن صاحب المزرعة هربرت سيلر
والداه من الناجين من ألمانيا بعد الأحداث النازية!!!
ورفض بيع البقرة بمبلغ مليون دولار عرض عليه، لأنه يريد أن يكون "أول من يصل إليه المسيح فور وصوله لتخليص اليهود"

ويحاول "سيلر" بشتى الطرق الحفاظ على بقرته المقدسة، حتى إنه منع أى شخص من الوصول إليها ونبه عمال مزرعته إلى ذلك
حيث وضعها فى مكان وبنى حولها سورًا كهربائيًا لمنع أى متطفل من الاقتراب منها.

وبحسب الموقع فإنه من المقرر أن يصل بعض حاخامات اليهود قريبا إلى مزرعة "سيلر" للتأكد من علامات البقرة.




خديجة
طاقم الإدارة
طاقم الإدارة

عدد المساهمات : 2877
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مايو 12, 2015 10:58 am

سبحان الله العظيم
حين يقرأ الإنسان مثل هذه الأمور
يشعر أنه يعيش قصة خيالية
أو أنها ضرب من الجنون
؛؛؛
لكن الجنون فعلا يتسارع في العالم في الفترة الأخيرة
والعرب مشغولون في أمور الحياة الدنيا
يلهثون خلف شهواتهم
؛؛؛
ترى كم من شخص سيصدق هذا الكلام
وكم من شخص سيضرب به عرض الحائط هذا إن لم يتهم صاحبه بجنون الإرتياب
على أقل تقدير
؛؛؛
اللهم رد امة محمد إليك ردا جميلا
اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الثلاثاء مايو 12, 2015 11:44 pm

جزاكم الله خيرا أختي خديجة وعجلت اليك ربي لترضى على مشاركة :

الأشياء التي نكتبها هي غيض من فيض من المؤامرات التي تدبر على أمة أصبح الجهل هو شعارها ..
فلا ريب عندي ان الجهال الذين علمهم جهال آخرون  سوف يرون أن هاته المواضيع ضرب من الجنون رغم أنها معلومات جد بسيطة لمن يقرأ  
بل أن أطفال اليهود يعرفون قصة البقرة قبل شيوخهم ونحن للاسف في غفلة ساهون
واللمسات الأخيرة لتدميرة القبة والمسجد الاقصى بلغت نهايتها

***
واني احسب أن العدو الاول لهاته الامة هم هؤلاء الجهال
الذين لا ينتجون ولا يدعون احدا ينتج
الأقصى يكاد أن يدمر بسبب الحفريات العميقة التي تحته لاجل بناء الهيكل وهؤلاء الحكام وشعوبهم في غفلة ساهون وانهم لمسؤولون
ومع ذلك : فذكر فان الذكرى تنفع المومنين
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأربعاء مايو 13, 2015 10:44 pm

سر البقرة الحمراء :


البقرة الحمراء  Images89

يزعم بعض حاخامات اليهود أن البقرة الحمراء التي ينتظرونها تعد شيئا غامضا وصعب الفهم حتى عليهم ,
بل فهم سرها فوق الفهم البشري ,كما أنهم يزعمون أن البقرة
لها سر أخفى من أن يرى وأعمق من أن يكشف , ولا يعرفون سبب التطهر برماد البقرة حتى يسمح لهم بدخول الهيكل
يقول الحاخام حاييم ريتشمان في كتابه " سر البقرة الحمراء " الذي صنفه مباشرة بعدما تم إعلان ولادة البقرة الحمراء سنة 1997 :

"حكماء إسرائيل الكبار نظروا في هذا المبدأ والذي يكون أعمق وأكبر سر في التوراة. ، وهذا التناقض الكبير يحيطه لغز مبهم كما يلي : فعلى الرغم من أن رماد البقرة الصغيرة الحمراء كميته صغيرة إلا أنه لا يوجد تفسير لدينا حول كيفية تطهير جميع الذين صيرت أبدانهم نجسة ،مع أن الظاهر هو لأولئك الذين يعارضون أنه له أثر عكسي محض. انه يجعلهم غير نظفاء!.

ولا يتوقف الأمر هنا , بل يزعم هذا اليهودي أنه حتى سليمان لم يستطع كشف سر البقرة
والوحيد الذي كُشف له الغطاء وعرف سر البقرة الحمراء هو موسى يقول :

"وكان الملك سليمان الحكيم ، والذي عاش أكثر من أي شخص في أي وقت مضى ،عرف كل جانب من جوانب خلق الله. وعلى الرغم من وجود تقليد يرتبط به أنه لا يعرف حتى لغات من جميع الحيوانات. ومع ذلك ، أعلن أنه لم يكن قادرا على فهم سر البقرة الصغيرة الحمراء"

"في العالم في المستقبل ، عندما تكون جميع الناس الذين يعيشون على مستوى أعلى من الوعي ، ويجب علينا أن نكون قادرين على فهم سر البقرة الصغيرة الحمراء. في غضون ذلك ، كان موسى هو الشخص الوحيد الذي أعطاه الله القدرة على الفهم. وهذا ما يعبر عنه بعبارة من الآية : (2"هَذِهِ هِيَ مُتَطَلَّبَاتُ الشَّرِيعَةِالَّتِي آمُرُ بِهَا: قُلْ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ أَنْ يَأْتُوكَ بِبَقَرَةٍحَمْرَاءَ سَلِيمَةٍ خَالِيَةٍ مِنْ كُلِّ عَيْبٍ، لَمْ يَعْلُهَا نِيرٌ، ) العدد 19: 2 ـ 10. وذكر الحكماء في التعليق على هذه الكلمات ،قال الله لموسى من أجلك أنت كشفت لك السر ولكنه يجب أن يكون محجوباً عن الجميع ، يجب أن يكون بداخلك. ".
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الأربعاء مايو 13, 2015 11:32 pm

اذن لهاته البقرة سر عجيب ماهو ؟

الحاخامات يدلسون على اليهود بموضوع البقرة الحمراء
ويصورون لهم أن البقرة هي التي ستمحنهم الطهارة الكلية لأجل التنسك والعبادة  في الهيكل
والحقيقة أنهم ينتظرون البقرة الحمراء لشيء آخر ..

***

لقد قص علينا سبحانه قصة البقرة قي سورة البقرة ..
تنبيها على أهمية الموضوع وأنه ليس بعادي ..

يقول سبحانه :
وَإِذْ قَالَ مُوسَىٰ لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تَذْبَحُوا بَقَرَةً ۖ قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا ۖ
قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ (67)
قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا هِيَ ۚ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَّا فَارِضٌ وَلَا بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَٰلِكَ ۖ فَافْعَلُوا مَا تُؤْمَرُونَ (68)
قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا ۚ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاءُ فَاقِعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ (69)


لون البقرة في القرآن أصفر وفي الثوراة الحالية أحمر ..
هل سبب ذلك التحريف الذي طرأ على الثوراة من قبل الأحبار الفاسقين ..
أو أن لفظة الصفر عامة تشمل الأحمر والأصفر معا ..
كل الإحتمالات واردة ..

***

لكن السؤال : لماذا اليهود كانوا يبحتون على مواصفات  خاصة لهاته البقرة ..؟

أعتقد والله أعلم أن السبب راجع من الأساس الى سر البقرة العجيب ..
فهم كانوا يعتقدون أن البقرة بمثل المواصفات التي طلبوها لها قدرة على فعل بعض الخوارق ..
ربما بسبب مخالطتهم للفراعنة الذين كانوا يعرفون أسرار كبيرة عن الطبيعة والإنسان البشري ..
فالفراعنة كانوا يقدسون البقرة ويرفعونها الى مستوى الآلهة ..
فمثلا كانت  (حتحور)  ابنة رع  أحد آلهة مصر حيث أعتبروها  إلهه السماء و الحب و الجمال و المتعة ,
و قد صوروها على شكل  بقرة  يزين رأسها قرص الشمس بين قرنىها  وعبدت في الصعيد وكانت تسمى  هناك بـ (حتحور العظيمة )
وكانت في ثقافتهم تعتبر هي حامية الأموات ..

شكل حتحور البشري :

البقرة الحمراء  140px-10

شكل حتحور الحيواني :

البقرة الحمراء  Images90

وباختصار كان الفراعنة يعتقدون أن البقرة لها القدرة على إعادة الحياة للأموات ..


***

اليهود بسبب أنهم تأثروا بالثقافة الفرعونية حيث عاشوا معهم ما يقرب من 400 سنة , رسخ عندهم هذا المعتقد
وأصبحوا يعتقدون أن نوعا من الأبقار بمواصفات خاصة له القدرة على الإحياء

لذلك كانوا يطلوب من موسى مواصفات خاصة وامتنعوا أن يدبحوا أية بقرة

وهذا الذي سنراه  في قصة موسى مع اليهود
حيث أن البقرة الصفراء كانت هي السبب في بعث الرجل الميت الذي أختلفوا عمن قتله ..
فأمرهم الله أن يضربوا هذا الميت ببعض أجزاء هاته البقرة حتى ترجع له الحياة ..

"فقلنا اضربوه ببعضها كذلك يحيي الله الموتى ويريكم آياته لعلكم تعقلون "  (البقرة:67-73)

هذا هو السر الكبير الذي يعتقده اليهود  حول البقرة الحمراء ..
بمعنى أنهم ينتظرون ولادتها حتى يمتلكوا تقنية إحياء الأموات ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الخميس مايو 14, 2015 12:04 am


* وفي الديانة الزراداشية نجد أيضا وجود البقرة المقدسة ..
حيث كانوا يرون أن فأهورامازدا هو الخالق و إبنته هى البقرة التي منحت الحياة للخلق ..
فعبدوا البقرة لأنها تهب الحياة ..
جاء في كتابهم المقدس (الأفستا)

(“هَكَذَا نَقَدَس رَوَّحَ الُبَّقَرة وخالَق الُبَّقَرة أروأَحَّنَّا وأروأَحَّ آلَمَاشٍيَة تَضَمَّنَ سَلاَمَة حَيَّآتُنّا ولأجُلّهَمَّا ستَكَوَّنَ الحَيَاة)

* وأيضا في الديانة الهندوسية أكثر من عظم وقدس البقرة ..
نجد أن البقرة كان عندها علاقة بإحياء الموتى ..
لذلك رفعوها الى مستوى الآلهة ..
جاء في أحد كتبهم :

(أيتها الُبَّقَرة آلَمَقَدَّسَة لكى التَمَّجِيَد و التبجِيْل ,
ففى دَعْائنا لكى تتَفَّضَلَيِّن عَلَّيِّنا مَنّ بَرَكَآتك ,
و نَقَدَسَكَّ فى كَلَّ مَكَآن تَكَوَّنَيِنّ فيه) ,


اذن الشعوب الثلاثة عظموا البقرة ورفعوها الى مستوى آلهة بسبب أنهم كانوا يعتقدون أن جسدها له القدرة على إعادة الحياة الى الأموات
والبعث من صفات الخالق ..
لذلك قالوا أنها من الآلهة ..
ووقعوا في الفخ الذي نصبه لهم الشياطين

***

وهاته هي الفتنة الكبرى على الناس ..
فالناس أصبح في وعيها الداخلي أنه لا أحد يستطيع إحياء الأموات الا الله وهذا صحيح لا شك فيه
لكن هاته الفكرة وحدها قد تفتن العديد من الناس ..
وهذا هو السبب في عبادة الهندوس والشعوب الأخرى البقرة ..
حيث يعتقدون أن كل من أحيا ميتا فهو إله ..
وهذا إعتقاد خاطئ ..
فصحيح أن الله هو الذي يحي ويميت  
لكن قد يمنح هاته القدرة لمن يشاء من عباده ..
وأحسب ان الله قد وهب قدرة الإحياء لعيسى  عليه السلام حتى يبين لناس أنه ليس كل من أحيا ميتا فهو إله ..
وانما إحياء الأموات قد يتعلم ويعرف سره ..
فهو علم يتعلم
لكن ليس كأي علم ..

***

وهاته هي فتنة الدجال الكبرى حيث سياتي الناس من هذا الباب
حيث أنه قد تعلم كيفية إحياء الأموات
ووقتما يرى الناس الدجال يحي الأموات
سيقولون أنه إله ..
وتلك الفتنة سببها الفهم الخاطئ لمسألة الاحياء ..

***
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الخميس مايو 14, 2015 12:29 am

لكن السؤال : كيف إستطاع الدجال أن يتعلم هاته التقنية الخطيرة (إحياء الأموات ) ؟

هنا سنرجع الى البقرة الحمراء ..

حيث أعتقد أن سبب إنتظار اليهود لولادة البقرة الحمراء مرده الى هذا الأمر ..
فالدجال يعلم أن الفتنة الكبرى التي يمكن أن يخدع بها الناس
هو أن يمتلك القدرة على إحياء الأموات ..
وإحياء الموتى بين الله لنا بعض سره ..

***

حيث أن البقرة الحمراء لها هاته المقدرة ..
اذن يمكن أن اقول أن الدجال وأتباعه من اليهود
ينتظرون ولادة البقرة الحمراء لا لأجل أن يتطهرا بها فقط
بل أن يصبح سيدهم عنده القدرة على إحياء الأموات ..

***
وهناك عدة أحاديث نبوية صحيحة تتبث أن الدجال سوف يحي الموتى :

روى احمد عن سمرة بن جندب بسند صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم :

"إن الدجال خارج وهو أعور العين الشمالِ عليها ظَفرةٌ غَلِظة
وإِنه يُبْرىءُ الأكْمَه  والأبْرَص، ويحيي الموتى، ويقول أنا رَبُّكم فَمَنْ قال أنْتَ رَبَي فقد فتِنَ،
ومن قال ربي الله حتى يموت فقد عُصِمَ مِنْ فتنته ولا فِتْنَةَ عليه ولا عذابَ، فيلبث في الأرض ما شاء الله
ثم يجيءُ عيسى ابنُ مريمَ من قِبَل المغربِ مُصَدِّقاً بمحمد وعلى مِلّتِهِ فيقتل الدجالَ ثمَّ إِنمَا هُو قِيَامُ السَّاعَةِ".


***
ومع ذلك فانني لا اقول أن الدجال ستصبح له القدرة على إحياء الموتى عندما تولد تلك البقرة .
فقد يكون تعلم تلك التقنية بطريقة معينة مدام أنه يعرف العديد من الأسرار حول الحياة والطبيعة ..

***

فسورة البقرة كلها تركز على فكرة إحياء الموتى ..

***

* النمرود كان يحي الموتى ..
* ابراهيم سأل الله أن يريه كيفية إحياء الموتى ..
* عزير شاهد طريقة أحياء الموتى
* موسى عرف أن البقرة الصفراء لها القدرة على إحياء الموتى

***

كل هاته الأمور ذكرت جميعا في سورة البقرة ..
لذلك أقول القوة العظمى لدجال تكمن في هاته التقنية ..
وعلى الناس أن يصححوا إعتقادهم حول هذا الأمر ..
والا هلكوا في فتنة الدجال وقتما يرونه يحي الموتى ..
الفتنة كبيرة جدا والقرآن قد وضح لنا كل شيء حتى لا نقع في الفتن ..
الله أعطى لعيسى هاته القدرة حتى يبين لناس أن إحياء الموتى علم يتعلم
وليس كل من أحيا ميتا فقد أصبح إله ..
لكن كل من تعلم هاته التقنية فباذن من الله ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الخميس مايو 14, 2015 12:54 am


وطريقة إحياء الموتى مختلفة والله بين لنا في كتابه مجموعة من الطرق :

1. إبراهيم :

وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَىٰ ۖ قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن ۖ قَالَ بَلَىٰ وَلَٰكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي ۖ
قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَىٰ كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يأتينك سعيا ...


خلط بعض أنواع من الطير على بعض الجبال يمكن من تفعيل هاته التقنية

2. عيسى

﴿وَرَسُولاً إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللّهِ...﴾

نفس عيسى كانت فيه القوة التي تمنح الحياة الى الأموات ..
والسبب أن روح عسيى من عند الله لذلك سمي بروح الله ..
وهاته أقوى أنواع التقنيات لأحياء الأموات ..

3. عزير :

أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَىٰ قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَىٰ عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّىٰ يُحْيِي هَٰذِهِ اللَّهُ بَعْدَ مَوْتِهَا ۖ فَأَمَاتَهُ اللَّهُ مِائَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ ۖ قَالَ كَمْ لَبِثْتَ ۖ قَالَ لَبِثْتُ يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ ۖ قَالَ بَل لَّبِثْتَ مِائَةَ عَامٍ فَانظُرْ إِلَىٰ طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ يَتَسَنَّهْ ۖ وَانظُرْ إِلَىٰ حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ آيَةً لِّلنَّاسِ ۖ وَانظُرْ إِلَى الْعِظَامِ كَيْفَ نُنشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْمًا ۚ فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ قَالَ أَعْلَمُ أَنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (259)

عزير أراه الله مراحل إحياء الأموات لكن لم يطلعه على الطريقة بخلاف ابراهيم الذي رأى المراحل وعرف الطريقة ..

4. النمرود :

لَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَآجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رِبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللّهُ الْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِـي وَيُمِيتُ
قَالَ أَنَا أُحْيِـي وَأُمِيتُ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ ...


النمرود هو الآخر عرف الطريقة لكن الله لم يبن لنامن أين عرف النمرود الطريقة ..
وحادثة النمرود هي التي جعلت ابراهيم يسال الله أن يريه طريقة إحياء الموتى ..
ربي ارني كيف تحي الموتى

5. السامري :

فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلًا جَسَدًا لَّهُ خُوَارٌ فَقَالُوا هَٰذَا إِلَٰهُكُمْ وَإِلَٰهُ مُوسَىٰ فَنَسِيَ (88) أَفَلَا يَرَوْنَ أَلَّا يَرْجِعُ إِلَيْهِمْ قَوْلًا وَلَا يَمْلِكُ لَهُمْ ضَرًّا وَلَا نَفْعًا (89) وَلَقَدْ قَالَ لَهُمْ هَارُونُ مِن قَبْلُ يَا قَوْمِ إِنَّمَا فُتِنتُم بِهِ ۖ وَإِنَّ رَبَّكُمُ الرَّحْمَٰنُ فَاتَّبِعُونِي وَأَطِيعُوا أَمْرِي (90) قَالُوا لَن نَّبْرَحَ عَلَيْهِ عَاكِفِينَ حَتَّىٰ يَرْجِعَ إِلَيْنَا مُوسَىٰ (91) قَالَ يَا هَارُونُ مَا مَنَعَكَ إِذْ رَأَيْتَهُمْ ضَلُّوا (92) أَلَّا تَتَّبِعَنِ ۖ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي (93) قَالَ يَا ابْنَ أُمَّ لَا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلَا بِرَأْسِي ۖ إِنِّي خَشِيتُ أَن تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي (94) قَالَ فَمَا خَطْبُكَ يَا سَامِرِيُّ (95) قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَٰلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي (96)

السامري أحيى العجل الذهبي عن طريق آثر الرسول مادة أثيرية عندها هاته القوة في وهب الحياة للجماد ..

***
اذن هناك عدة طرق لإحياء الموتى :
بعضها عن طريق نوع معين من البقر
وبعض عن طريق خلط بعض الطيور على الجبال
وبعضها عن طريق أثر الرسول (مادة سماوية )
وبعضها عن طريق النفخ

لكن السؤال : ماهي الطريقة التي سيحي بها الدجال الموتى ؟
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف أمين الجمعة مايو 15, 2015 1:29 am

البقرة في الديانة الهندوسية :

تحظى البقرة لدى الشعب الهندوسي بمكانة عالية تصل الى حد التقديس والعبادة أحيانا ..
حيث يعتبرونها هي الأم الحنون ...
لكن السبب الحقيقي في تعظيمهم للبقرة يبقى غامضا حتى بالنسبة لمفكريهم وفلاسفتهم
واقد حاولوا  أن يضعوا بعض التفسيرات  التي لا تسلم من المعارضة والمنازعة
حيث حاول الفيلسوف غاندي أن يبين سبب تعظيم الهنود للبقرة بقوله :

"إن حماية البقرة التي فرضتها الهندوسيَّة هي هدية الهند للعالم، وهي إحساسٌ برباط الأخوَّة بين الإنسان وبين الحيوان،
والفكر الهندي يعتقد أنَّ البقرة أمٌّ للإنسان، وهي كذلك في الحقيقة، إن البقرة خير رفيق للمواطن الهندي،
وهي خير حماية للهند، فعندما أرى البقرة لا أعدُّني أرى حيوانًا؛ لأني أعبد البقرة، وسأدافع عن عبادتها أمام العالم أجمع،
وأمِّي البقرة تَفْضُل أمِّي الحقيقيَّة من عدَّة وجوهٍ؛ فالأمُّ الحقيقية ترضعنا مدَّة عام أو عامين،
وتتطلَّب منَّا خدمات طُول العمر نظير هذا، ولكن أمَّنا البقرة تمنحنا اللبن دائمًا، ولا تتطلَّب منَّا شيئًا مقابل ذلك سوى الطعام العادي،
وعندما تمرضُ الأمُّ الحقيقيَّة تكلِّفنا نفقات باهظة، ولكن عندما تمرض أمُّنا البقرة، فلا نخسر لها شيئًا ذا بال،
وعندما تموت الأم الحقيقيَّة تتكلَّف جنازتها مبالغ طائلة، أما عندما تموت أمُّنَا البقرة،
فإنها تعود علينا بالنفع كما كانت تفعل وهي حيَّة؛ لأننا ننتفع بكل جزء من جسمها حتى العظم والجلد والقرون،
وأنا لا أقول هذا لأقلِّل من قيمة الأمِّ،
ولكن لأُبَيِّنَ السبب الذي دعاني لعبادة البقرة، فملايينُ الهنودِ يتَّجِهون للبقرة بالعبادة والإجلال،
وأنا أعدُّ نفسي واحدًا من هؤلاء الملايين!!"


وهو تعليل لا يصح حيث أشار أن المنفعة الكبرى للبقرة على الإنسان هي التي أدت الى ضرورة تعظيمها وعبداتها
وعلى هذا الأساس فكل من ينفع الإنسان وجب عبادته ..وهذا لا يعقل عقلا أو شرعا ..

***

والبقرة ليست بإله يعبد في الهند وانما هي مخلوق مقدس عندهم ..
لكن توجد إمرأة على شكل بقرة ذات رأس بشري يسمونها " كمدنوا " يعتبرونها أحد الآلهة
ويزعمون أنها أم كل البقر ..
وغالبا ما يصورونها مع  " فيشنوا " إله الخير حسب معتقدهم  وزوجته لاكشمي

البقرة الحمراء  Kamadh10

صورة تظهر فيشنو بقرب زوجته لاكشمي إلهة المال والحظ عند الهندوس ..

* وأحيانا يصورون بقرة تضم عدة آلهة في جسدها وفوقها الآلهة الكبرى الثلاث براهما وفيشنو وشيفا :

البقرة الحمراء  Kamadh17

براهما : سيد الآلهة حسب معتقدهم ويرون أنه هو خالق الكون والحياة ويصورنه على شكل رجل له عدة أوجه
فيشنا : إله الخير ويصورنه على شكل رجل أزرق تلتف حوله حية ..
شيفا : إله الشر ..ويصور على شكل رجل أزرق صاحب أربعة أيادي ..

***

ولا تظهر البقرة فقط مع هؤلاء الآلهة المزعومة ..
بل كريشنا أحد أهم الآلهة عند الهندوس يتم تصويره دائما وهو يحيط بقطيع من البقر
يعزف لهم بالناي ...

البقرة الحمراء  Images91

***

والذي فهتمه والله أعلم أنهم يعتقدون أن كل جزء من أجزاء البقرة فيه قوة طبيعة خارقة
ويرسموا في كل جزء من هاته الأجزاء إلها لهم تناسب قواه قوة ذلك الجزء ..
مثلا قوة البصيرة يعطونها لفيشنوا ويرسمونه في موضع العين الثالثة
وقوة التحمل يجسدون بها براهما ويرسمونه في موضع الظهر ..
وهكذا :

البقرة الحمراء  Kamadh15

***

فهم يعتبرون البقرة تجسيد لطبيعة  بكل أشكالها وصورها
وكل موضع من مواضعها يقابل جزءً من ثمتلات الطبيعة
بإختصار الهندوس يعتبرون كل موضع في جسد البقرة يحتوي على قوة طبيعة معينة
وهذا هو السر في تقديسهم للبقرة ..
أمين
أمين
Admin

عدد المساهمات : 2909
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

https://forsan.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: البقرة الحمراء

مُساهمة من طرف هزيم الرعد الأربعاء مارس 02, 2016 12:20 am

تسجيل متابعة  
هزيم الرعد
هزيم الرعد

عدد المساهمات : 62
تاريخ التسجيل : 24/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى