فرسان الحق
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

العدل بين الأبناء ...

4 مشترك

صفحة 4 من اصل 4 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الثلاثاء مارس 05, 2019 10:34 pm

Twisted Evil 
مشاكسة من يومك يا ام حسن 
ولا يحق لك معاقبة اي من اولادك اذا كان مشاكسا 
لأنها على ما يبدو  ورااااثة ههههههههههههههههههه
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 06, 2019 12:25 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
.
ههههه ماشاء الله على الشجاعة والإقدام والعبقرية.
رفيدة تعود للبيت على ظهر كلب.. No
وبنت الخطاب تطبخ على جمرات إحدى الصيصان الميتة.. وجبة لذيذة.! No
.
سجل يا تاريخ.. ''عفاريت لم يذكرهن التاريخ!'' queen queen
حقيقة احنا فخورين بيكم يابنات .. فعلا تستاهلون قتلة مرتبة .. clown

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 06, 2019 12:56 pm

بنت الخطاب كتب:Twisted Evil 
مشاكسة من يومك يا ام حسن 
ولا يحق لك معاقبة اي من اولادك اذا كان مشاكسا 
لأنها على ما يبدو  ورااااثة ههههههههههههههههههه
Laughing Laughing أسعدك الله من يومين كنت اكلم أمي أقوللها كل مايفعله إبني الصغير كفارة لذنوبي معكم  Embarassed

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 06, 2019 12:59 pm

رُقيَّة كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
.
ههههه ماشاء الله على الشجاعة والإقدام والعبقرية.
رفيدة تعود للبيت على ظهر كلب.. No
وبنت الخطاب تطبخ على جمرات إحدى الصيصان الميتة.. وجبة لذيذة.! No
.
سجل يا تاريخ.. ''عفاريت لم يذكرهن التاريخ!'' queen queen
حقيقة احنا فخورين بيكم يابنات .. فعلا تستاهلون قتلة مرتبة .. clown
Laughing Laughing سنكون عصابة 
لا والدي لم يكن يضربني إلا إذا خلاص فاااض الكيل 
لأني كنت بنت 
ولما حاول يضربني مره ندم  Laughing أسأل الله ان يجزيه عني كل خير

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 06, 2019 1:08 pm

اللهم آمين آمين
اللهم احفظ الآباء والأمهات وبارك لهم في أعمارهم وأسعدهم دنيا وآخرة 
وارزقهم حسن الخاتنة وارزقنا رضاهم .اللهم آمين
وارحم اللهم مَن مات منهم وأسكنه فسيح جناتك وآنس وحشته ونفس كربته ونوّر قبره 
وأموات المسلمين يا أرحم الراحمين اللهم آمين

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الأربعاء مارس 06, 2019 1:25 pm

رُقيَّة كتب:اللهم آمين آمين
اللهم احفظ الآباء والأمهات وبارك لهم في أعمارهم وأسعدهم دنيا وآخرة 
وارزقهم حسن الخاتنة وارزقنا رضاهم .اللهم آمين
وارحم اللهم مَن مات منهم وأسكنه فسيح جناتك وآنس وحشته ونفس كربته ونوّر قبره 
وأموات المسلمين يا أرحم الراحمين اللهم آمين
اللهم آمين 
أسعد الله قلبك يارقية 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 08, 2019 3:47 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
اللهم آمين، وإياك الحبيبة أم حسن.
*
قبســـات *عن تربية الأبناء..* 
نحن دائما نركز على حل المشكلة الآن مع الطفل، تحدث مشكلة وأركز في حلها 
بدون ما أتصور أنه أنا المفروض يكون عندي شيء كثير من الاستعداد والأعمال 
التي أقوم بها لنفسي ثم ماذا يحصل ؟ انعكاس هذه الأعمال... 
.
1- تعلمي يتعلم منك .
.
2- استعيني ينتفع بك، (عبادة الاستعانة) .
.
3- أخلصي يُبارك لك، يعني أخلصي في مقصدك ماذا تريدين من تربية هذا الابن .
.
4- اعملي يقتدي بك.
.
5- ادعي له يَلِن لك.
.
6- اصبري يقبل منك، يقبل منك يعني على المدى الطويل المقصود.
*
2- استعيني ينتفع بك -.
استعيني هذه كلمة أنت تحتاجيها في كل الحياة وأنت تربي أولادك.. وأنت تعاملي زوجك ، وأنت تعيشي،  
فالدنيا كلها دائرة حول {إياك نعبد وإياك نستعين } هذه عبادة من أعظم العبادات المغفول عنها.. 
.
http://img109.xooimage.com/files/8/b/6/ti-43d6165.pdf

.
بعض دروس /الاستاذة أناهيد السميري/ حفظها الله

.
نتابع... 


عدل سابقا من قبل رُقيَّة في الجمعة مارس 08, 2019 3:58 pm عدل 1 مرات

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 08, 2019 3:54 pm

لكن تعالي ننظر إلى حياتنا هل نشعر بضعفنا حتى أننا لا نفعل شيء إلا نستعين بالله ؟ 
وورد فيما ثبت أن عائشة رضي الله عنها كان عندها امرأة تغزل غزلاً فسألتها عائشة رضي الله عنها : 
هل ذكرت اسم الله عليه يعني هل قلت بسم الله؟ 
قالت : لا، 
قالت : انقضيه.
.
انظري لهذه الدرجة، ما ينفعك الشيء الذي لم تذكر اسم الله عليه ولم تستعين بالله على تحصيله لا ينفعك ، 
وأنت ترى اليوم القوم يأكلون أحسن أكل وأنظف أكل ولا ينتفعون منه والسبب : أن ما ينفعهم إلا الله 
بما يأكلون بما يشربون بما يفعلون فالمعنى أن هذه العبادة مع قوة عطاء الله لنا، 
.
يعني اغتررنا بعطاء الله مع كثرة العطاء وتتابعه وتنوعه وقع الاغترار فأصبح القوم لا يفكرون إلا في طاقاتهم وقدراتهم 
وينتظرون أن يحصلوا ما يريدون بقواهم ويتخيلوا أن هذا المـأمور ويتخيلوا أنهم لو استعانوا تواكلوا، لا ؛
.
من قال لك لو استعنت تواكلت ، أنت المفروض يبقى قلبك طول الوقت معلقا بالله 
لكن ما هي المشكلة؟ 
{مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ} 
.
يعني لأنه خلق فسواك فعدلك وأعطاك الطاقة والقوة هو الذي وهبك إياها يكون منك أن تغتر بما أعطاك، 
لا؛ المفروض يكون زيادة ذل بين يديه.. هذا الكلام عموما على مسألة الاستعانة 
.
فلو أتينا في مسألة تربية الأطفال المفروض المسألة هذه تنضرب في مئة بل في ألف من جهة شعورك 
أنت ما تملك لهم نفعاً ولا ضرا؛  يعني أنت لا تتصور أن ما تقوله هو الذي يقع في قلوبهم!  
.
إنما ما يحمله الله من قولك هو الذي يقع في قلوبهم، الذي ينفعهم بقولَك هو الله، 
ما ينتفعوا بقولك أنت بل ينتفعوا بما يعينك الله على فعلهِ ويعينك على نفعهم به، 
فصار الانتفاع ليس مصدره أنت؛ مصدره من عند الله فهو الذي ينفعهم ـ سبحانه وتعالى ـ بما تقوله وبما تفعله.
.
فأصبح الآن نحن بحاجة إلى ماذا .؟
إلى تصور أن العلاقة بيننا وبين هؤلاء الأطفال علاقة عبادة الاستعانة بالله.
.
لو ابتليت بطفل يكذب ـ لا تكلمني عن أي استشارات الآن قبل كل الاستشارات ـ 
أول الأمر الذي خلقه هو الذي يعينك على أن ينصرف منه هذا الكذب فاستعين به أولاً، 
ثم لا بأس استشير، ووقت ما تستشير هات الاستشارة وتعال نفذَّها عليه وأنت مستعين فأصبح الذي ينفعك من هو ؟
 الله، والاستعانة به .
.
هذه القاعدة لاتنساها :
أن كل ما ابتلاك الله به في طريقك إنما هو أمر أراده الله لك
لتستعين أنت به...
.
يتابع.. 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 08, 2019 4:04 pm

تطلب العون من الله، وهذا بقلبك؛ عمل قلبي تطلب العون من الله ، 
تطلب منه بلسانك أو بقلبك أن يعينك على رضاه، أن يعينك على تربية أولادك ...
.
أم موسى لما خافت عليه ماذا قيل لها؟ {فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ} 
يعني الله تعالى ـ عز وجل ـ لما تستعين به يهيئ لك الظروف والأحوال التي تعينك على حل هذه المشكلة 
.
لكن الذي ينقصنا في هذا الباب قوَّة ثقتنا بالله هذا الذي ينقصنا؛ يعني نحن عندنا مشاعر أن الله تعالى على كل شيء قدير 
وأنه سبحانه وتعالى ينفع عبادة إلى آخره؛ .
.
لكن في الواقع بالتفاصيل ليس عندنا قوة استعانة به.. 
يعني أنا لمَّا أتي وأقول لك الآن رمضان قادم وتُرتيب أحوالك وأوضاعك مع الطاعة 
ومع العبادة ومع أبنائك ومع شغل البيت وإلى آخره ، 
هذه مشاغل كثيرة، وأنا أريد أن أستفيد من وقتي. 
.
نقول : الآن إياك نعبد ما تأتي إلا بإياك نستعين؛ فالآن تريدين أن تقرئي كتاب الله وتريدين أن تقرئيه عدة مرات 
أطلبي من الله استعيني بالله اسأليه أن يسددك وأن يبارك لك في وقتك علقي قلبك به 
.
وأنتم تعلمون أن فاطمة رضي الله عنها لما سألت الرسول صلى الله عليه وسلم خادما 
أمرها بلزوم التسبيح والتكبير والتهليل، لماذا ؟ 
لأن هذا نوع من أنواع الاستعانة بالله فإذا لزمت التسبيح والتكبير والتهليل بنية استجلاب العون من الله، 
يعطيها الله البركة في وقتها البركة في جهدها في طاقتها يُقلل عليها المسؤوليات يَسد عنها كثير من الحاجات 
فتُقضى ثغراتها، هذه مشاعر واحد عايش في الأرض على قدميه لكن قلبه معلق بربه.
.
نتابع...

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الجمعة مارس 08, 2019 4:09 pm

الآن أتكلم عن التربية ـ هناك فيه بيوت منعوا كل وسائل الفساد..
وبعد ذلك أتى في أبنائهم.. ما كان منتظر..!؟
.
ألم يقل الله في سورة الضحى:
.
* {أَلَمْ يَجِدْكَ يَتِيماً فَآوَى }من الذي آواه ؟ الله عز وجل
* {وَوَجَدَكَ ضَالّاً فَهَدَى }من الذي هدى ؟ الله عز وجل .
* {وَوَجَدَكَ عَائِلاً فَأَغْنَى } من الذي يغنيه ؟ الله عز وجل، 
.
حتى لو كان طفل صغير فالله تعالى هو الذي يهديه هو الذي يغنيه هو الذي يعطيه لست أنت، 
لكن هو في طريقك حتى يختبرك تستعين بالله أو لا تستعين 
لازم تتصوروا أن أبنائكم بلاءات واختبارات في الاستعانة والدعاء والانكسار والإخلاص وسوف يأتينا باقي الاختبارات .
.
يعني الآن صفة تظهر في طفلك أو حال تظهر في طفلك، ماذا تفعل لكي تصلحها؟ استعن بالله 
فلا تسأل بعد هذه الاستعانة كيف سيهيئ الله لك ظروف الإصلاح، ستجد أنها تُهيّئ لك ظروف الإصلاح 
ويعينك الله ويفتح عليك ويُلهِمك من الأفكار ومن الأحوال ومن الأوضاع ما تستطيع به أن تُصلح هذا الابن ..
.
.
.
العدل بين الأبناء ... - صفحة 4 %D9%83%D9%8A%D9%81_%D8%AA%D8%B9%D8%AA%D9%86%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%8A%D9%88%D8%B1_%D8%A8%D8%B5%D8%BA%D8%A7%D8%B1%D9%87%D8%A7

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف خديجة السبت مارس 09, 2019 3:19 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
بــارك الله فيك يا رُقية 
تسجيل متابعة
 مع دعوات لــك 

خديجة
طاقم الإدارة
طاقم الإدارة

عدد المساهمات : 2877
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف بنت الخطاب السبت مارس 09, 2019 4:11 pm

جعلك الله مباركة يا رقية 
وأسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن تجدي البركة في ابنائك وذريتك 
وأسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يجعلهم صالحين مصلحين هداة مهتدين ومن ذريتهم إلى يوم الدين
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر السبت مارس 09, 2019 5:46 pm

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
اللهم آمين آمين يارب العالمين.
وجزاكما الله بمثله وزيادة، أخواتي خديجة وبنت الخطاب
أسعدكن الله في الدارين .

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر السبت مارس 09, 2019 5:49 pm

رُقيَّة كتب: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
اللهم آمين آمين يارب العالمين.
وجزاكما الله بمثله وزيادة، أخواتي خديجة وبنت الخطاب
أسعدكن الله في الدارين .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:  
دعوة المرء المسلم لأخيه بظهر الغيب مستجابة عند رأسه ملك موكل كلما دعا لأخيه بخير 
قال الملك الموكل به: آمين ولك بمثل. رواه مسلم.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الثلاثاء مارس 12, 2019 5:21 am

زيادة التواصل مع الأبناء 
1- أكثري من الابتسام وقللي من العبوس 
2- احضني أولادك غالباً
3- قولي نعم كثيراً
4- تعلمي معه أو معهم شيئاً جديداً
5- تشاركي معهم وجبة واحدة على الأقل
6- اكتبي لهم ملاحظات عن حبك لهم
7- أصغي إلى أغنية ابنك المفضلة
8- امسكي يديه حتى لو كان ذلك لثوان معدودة
9- أخبري ابنك أو ابنتك أنك اشتقت إليه 
10-اسألي ابنك عن الأشياء الحلوة والمرة التي مرت عليه في يومه هذا
11-اعطيه انتباهك كله بين الفترة والأخرى
12-تجنبي النقد
13- استعملي الكلمات التشجيعية
14- ابتدعوا الأشياء معاً
15- اخرجا والعبا
16- اعترفي بأخطائك
17- اطرحي اسئلة عليه
18- أصغي إلى أجوبته
19- تكلمي عن أحلامك ومخاوفك
20- التقطي لكم صوراً مضحكة
21- احضنيه
22- اسألي، اطلبي، واقبلي المساعدة
23- رحبي به بطريقة مميزة وودعيه بضمة أو لوحي له
24- لا تحنثي بوعودك
25-أعطيه كل انتباهك عندما يناديك قائلاً انظري إلى هذا
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 12, 2019 12:39 pm

بنت الخطاب كتب:
زيادة التواصل مع الأبناء 
1- أكثري من الابتسام وقللي من العبوس 
2- احضني أولادك غالباً
3- قولي نعم كثيراً
4- تعلمي معه أو معهم شيئاً جديداً
5- تشاركي معهم وجبة واحدة على الأقل
6- اكتبي لهم ملاحظات عن حبك لهم
7- أصغي إلى أغنية ابنك المفضلة
8- امسكي يديه حتى لو كان ذلك لثوان معدودة
9- أخبري ابنك أو ابنتك أنك اشتقت إليه 
10-اسألي ابنك عن الأشياء الحلوة والمرة التي مرت عليه في يومه هذا
11-اعطيه انتباهك كله بين الفترة والأخرى
12-تجنبي النقد
13- استعملي الكلمات التشجيعية
14- ابتدعوا الأشياء معاً
15- اخرجا والعبا
16- اعترفي بأخطائك
17- اطرحي اسئلة عليه
18- أصغي إلى أجوبته
19- تكلمي عن أحلامك ومخاوفك
20- التقطي لكم صوراً مضحكة
21- احضنيه
22- اسألي، اطلبي، واقبلي المساعدة
23- رحبي به بطريقة مميزة وودعيه بضمة أو لوحي له
24- لا تحنثي بوعودك
25-أعطيه كل انتباهك عندما يناديك قائلاً انظري إلى هذا
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جزاك الله خيرا بنت الخطاب ونفع الله بكِ وبما تقدمينه..
خطوات جيدة وموَّفقة بإذن الله، ومفيدة للأمهات..الجدد
 عموما أن أهم مرحلة يمر بها الطفل وهو في عمر سنتين الى سبعة..
.
وكذلك من الخطوات التي يستوجب القيام بها  
  ويقتدي بها الطفل'' القدوة الحسنة'' 
ومنها: 
يقول الخبراء... 
الصِدق في القول والحديث والأفعال والأعمال وعدم الكذب
فإن الكذب يؤدي بمشاكل خطيرة على نفسية الطفل إذا اكتسب هذا السلوك 
وتعلمه من أحد أبويه فإنه يبقى ملازمه في معظم فترات حياته كغريزة ترسخت في النفس 
.
وعلى العكس من ذلك إذا نشأ الطفل وتربى على الصدق في كل شيء 
فإن الصدق يُصبح مُلازم له في كل قول أو فعل.
.
- الابتعاد عن الشجار ومناقشة المشاكل أمام الطفل  
فإن حدث ذلك السلوك أمامه فإنه يتأثر به نفسيا..وينقلب الى إتجاه المعاكس .  
.
- وكذلك عدم حل المشاكل مع الطفل عن طريق العقاب الجسدي والابتعاد عنه قدر الإمكان 
بل يجب بناء جسر من الثقة..ومحاولة علاج المشاكل بأسلوب علمي عقلاني بعيداً عن الصُراخ والتعصب.
.
- السلوكات التي يُشاهدها الطفل في أبويه يتعلمها ويُطبقها..
فعلى الأبوين أن يكونوا واعيين لكل تصرف وكل حديث يتحدثانه أمام أطفالهم..انتهى. 
...
لهذا اختيار الفتى ''الزوجة الصالحة''، واختيار الفتاة ''الزوج الصالح'' مهم جدااا.
قال صلى الله عليه وسلم: " إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير " 
رواه الترمذي وغيره.
.
قال صلى الله عليه وسلم:
'' تنكح المرأة لأربع: لمالها، ولجمالها، ولحسبها، ولدينها، فاظفر بذات الدين تربت يداك'' 
.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 12, 2019 8:50 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
معلومات مفيدة بارك الله فيكم 
وحفظكم 
طيب مارأيكم بالطفل الذي يعاتب ويعاتب ويعاتب ولايمل 
يعني لو حصل موقف يجب ان يعيد ويزيد بالموقف 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الثلاثاء مارس 12, 2019 8:58 pm

ام حسن ما رأيك بالطفل في عمر الثامنة والذي يقول لامه انتم سببتم لي عقدة نفسية No No
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 12, 2019 9:13 pm

بنت الخطاب كتب:ام حسن ما رأيك بالطفل في عمر الثامنة والذي يقول لامه انتم سببتم لي عقدة نفسية No No
ههههههههه الله المستعان 
عقدة نفسية من عمر الثامنة الحقي عليه بسرعه  Laughing
انا يجلس بجانبي ويتكلم في أذني  ويقول لي لن اخرج منك 
والله اتخيله Twisted Evil
بسم الله الرحمن الرحيم  Laughing
هو لديه حب تملك  فظيع وأشفق عليه بنفس الوقت  Crying or Very sad

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 12, 2019 10:39 pm

أم حسن كتب:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
معلومات مفيدة بارك الله فيكم 
وحفظكم 
طيب مارأيكم بالطفل الذي يعاتب ويعاتب ويعاتب ولايمل 
يعني لو حصل موقف يجب ان يعيد ويزيد بالموقف 
 جزاك الله خيرا أم حسن
أظن والله أعلم أن السبب هو احساسه بعدم الإهتمام به 
وأن جل الإهتمام موجه الى اخواته.. مثلا .
.
نفس الشيء بنت اختي 7 سنين تحكي عنها أمي،
يكثر فيها العتاب بضبط في عطلة الصيف، تجتمع هي وأطفال أخي عند الوالدة. وقل على الدنيا السلام..
برنامج يومي عشرة أيام عتاب... انتي أطفال ابنك تفضليهم عليّ ووو. 
وعندما يذهبون تبطل عتاب! وتصمت


عدل سابقا من قبل رُقيَّة في الثلاثاء مارس 12, 2019 10:46 pm عدل 1 مرات

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء مارس 12, 2019 10:44 pm

أم حسن كتب:
بنت الخطاب كتب:ام حسن ما رأيك بالطفل في عمر الثامنة والذي يقول لامه انتم سببتم لي عقدة نفسية No No
Very Happy
ههههههههه الله المستعان 
عقدة نفسية من عمر الثامنة الحقي عليه بسرعه  Laughing
انا يجلس بجانبي ويتكلم في أذني  ويقول لي لن اخرج منك 
والله اتخيله Twisted Evil
بسم الله الرحمن الرحيم  Laughing
هو لديه حب تملك  فظيع وأشفق عليه بنفس الوقت  Crying or Very sad
لا عليك يا أم حسن سيتغير مع الوقت إن شاء الله يارب
اللهم اصلح أولادنا وأولاد المسلمين يارحيم 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف بنت الخطاب الجمعة مارس 15, 2019 9:04 am

تربية الأبناء ليست بالأمر الهين، فلكل مرحلة من عمر أبنائك، منذ ولادتهم، وحتى اجتيازهم لمرحلة المراهقة والشباب.
وتشير الخبيرة النفسية سهام حسن إلى أن هناك بعض السلوكيات السلبية التي قد يتبعها الآباء في تربيتهم أبناءهم، دون أن يدروا أنها قد تدمر نفسياتهم، أو تخلق أفرادًا غير أسوياء نفسيًا.

وتقدم الخبيرة النفسية أهم هذه السلوكيات لضرورة تجنبها والحذر من اتباعها.

التجاهل والتقليل من مشاعره 

إذا كان يشعر طفلك بالحزن أو الغضب أو الخوف، وأنتِ بدورك تستخفين بمشاعره أو تحرجيه أو تتجاهليه أو تستفزيه، فهذا يعنى أنك تقللى من قيمة هذه المشاعر بالنسبة له وتجعليه يشعر أنه أخطأ لأنه يشعر بذلك، وبهذا تحرمين طفلك من الحب وتضيعين فرصة أن يفتح لكِ قلبه ومشاعره.


– القواعد غير الثابتة
إذا لم تتحدثي عن توقعاتك، فأنتِ بذلك تتركين طفلك في حيرة من كيفية التصرف الصحيح، ويحتاج الأطفال إلى القواعد والحدود ليتمكنوا من التفرقة بين ما هو جيد وما هو سيئ، مما يجعله يسيء التصرف حتى يكتشف هذه القواعد والحدود بنفسه مما يعرضه لقلة الثقة بنفسه.

– اتخاذ الطفل كصديق
لا تشركى طفلك فيما يقلقك أو مشاكلك أو مشاكلك الزوجية، أو حتى أن تطلبى منه النصح، فإذا ظهرتِ قليلة الحيلة ومنهزمة أمام طفلك، فهو لن يحترمك لأنك تعاملتِ معه كأنه ندًا لكِ أو بأنه ذو سلطة ومشورة أعلى منكِ


– التقليل من شأن والد الطفل
لا يجب عليك التقليل من والد الطفل أمامه أبدًا، فإذا لم تظهرى أي مشاعر تجاه زوجك أمام الطفل، فقد يؤثر ذلك فى بوصلة مشاعره، وقد يتعلم مفهومًا مغلوطًا عن ماهية الحب عندما يكبر.


– عقاب الاستقلال والانفصال
عندما تعاقبين طفلك لأنه يكبر وينمو ويستجيب إلى احتياجات تطوره ونموه، فهذا يكون لديه مشاعر سلبية قد تتسبب في عدم الشعور بالأمان، التمرد، ومشاكل سلوكية أخرى تعبر عن الفشل، كأسلوب دفاعى لإثبات أنهم يكبرون وباستطاعتهم التصرف باستقلال.

 
– التعامل مع الطفل كامتداد لكِ
عندما تركزين على أن مظهرك ومستواكِ الاجتماعى مرتبط بالضرورة بمظهر طفلك أو أدائه الدراسى، أو سلوكه، وعدد أصدقائه.
واجبك أن تشعرى طفلك بأنكِ تحبينه لشخصه، وليس بسبب مظهره أو أدائه الذي ينعكس بالتالى عليكِ.

– التدخل في علاقات ابنك
التدخل في علاقات ابنك، سواء مع الأصدقاء أو المدرسين، يحول دون نضوجه اجتماعيًا.
تجنبى أن تهرعى إلى المدرسة إذا ما أخبرك عن مشكلة ما حدثت، ولكن وجهيه عن سبل التعامل معها، أيضًا لا تملى عليه الطريقة المثلى التي يكون بها أصدقاؤه، وعليه أن يجرب بنفسه مع توجيهه عند الحاجة من ناحيتك.

– الحماية المفرطة
الحماية المفرطة للطفل من المشاكل والمشاعر السلبية التي تقود طفلك للشعور بالاستحقاق وتضخيم تقدير الذات، وفى الغالب يكون شخصية نرجسية منغمسة في حب الذات والأنانية بشكل تام.
بنت الخطاب
بنت الخطاب
منسقة المنتدى
منسقة المنتدى

عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 02/01/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الإثنين ديسمبر 09, 2019 6:03 pm

.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
جزاكم الله خيرا على مشاركتم المفيدة والجميلة..
.
.
·
الأولاد:
زينة: ﴿ المال والبنون زينة الحياة الدنيا﴾.
وفتنة: ﴿ إنما أموالكم وأولادكم فتنة﴾
وهمّ في الرزق: ﴿ إني أسكنت من ذريتي..﴾
وأحيانًا عدوّ: ﴿إنّ من أزواجكم وأولادكم عدوًّا لكم﴾
.
فلا تُلهِك زينتهم..
واحذر من فتنتهم..
واحتسب همّهم فهو كفارة..
واستعذ بالله من عداوتهم..
واسأل الله صلاحهم..
.
د. بندر الشراري.
.
.
العدل بين الأبناء ... - صفحة 4 V0x0Iob5_400x400
.
اللهم آمين يارب العالمين.

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الإثنين ديسمبر 09, 2019 9:11 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
اللهم آمين يارقية 
نحتسب تعبنا لله وحده ونسأل الله ان يرزقنا برهم ..
جزاكم الله خيرا 

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: العدل بين الأبناء ...

مُساهمة من طرف زائر الثلاثاء ديسمبر 10, 2019 8:37 pm

اللهم آمين، وإياكم أختي الغالية

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 4 من اصل 4 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى