الدابه قد تكون .....

صفحة 3 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3

اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء يونيو 20, 2018 8:00 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بالنسبة لدابة اخر الزمان التي هي من الايات الكبرى فقد بين النبي عليه الصلاة والسلام


معنى تكلمهم 


تخرج الدابَّة فتسِم الناس على خراطيمهم ، ثم يغمرون فيكم ، حتى يشتري الرجل البعير ، فيقول : ممن اشتريته ؟ فيقول : اشتريته من أحد المخطَّمين " . رواه أحمد ( 21805 )


الخرطوم هو الانف و الوسم اي علامة و جرح كما قال بن عباس عليه السلام 


و الحديث يوافق ايضا اية من سورة القلم فيها بيان وسم خرطوم(انف) الكافر


 إِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ آيَاتُنَا قَالَ أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ (15) سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ (16)القلم


هذا معنى تكلم الناس و لله العلم جميعا


و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء يونيو 20, 2018 11:12 pm

عماد 7 كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بالنسبة لدابة اخر الزمان التي هي من الايات الكبرى فقد بين النبي عليه الصلاة والسلام


معنى تكلمهم 


تخرج الدابَّة فتسِم الناس على خراطيمهم ، ثم يغمرون فيكم ، حتى يشتري الرجل البعير ، فيقول : ممن اشتريته ؟ فيقول : اشتريته من أحد المخطَّمين " . رواه أحمد ( 21805 )


الخرطوم هو الانف و الوسم اي علامة و جرح كما قال بن عباس عليه السلام 


و الحديث يوافق ايضا اية من سورة القلم فيها بيان وسم خرطوم(انف) الكافر


 إِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ آيَاتُنَا قَالَ أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ (15) سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ (16)القلم


هذا معنى تكلم الناس و لله العلم جميعا


و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وعليكم السلام ورحمه لله وبركاته
الايه اخى الكريم تتحدث عن شخص معين ومعنى سنسمه على الخرطوم اى بالسيف فى الحرب كما ذكر المفسرون وليس وسم الدابه لان الدبه ستخرج اخر الزمان وهى من العلامات الكبرى للساعه
وجاء فى تفسير الطبرى
القول في تأويل قوله تعالى : سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ (16)
وقوله: ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) اختلف أهل التأويل في تأويل ذلك، فقال بعضهم: معناه: سنخطمه بالسيف، فنجعل ذلك علامة باقية، وسمة ثابتة فيه ما عاش.
* ذكر من قال ذلك:
حدثني محمد بن سعد، قال: ثني أبي، قال: ثني عمي، قال: ثني أبي، عن أبيه، عن ابن عباس ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) فقاتل يوم بدر، فخُطِم بالسيف في القتال.
وقال آخرون: بل معنى ذلك سنشينه شينا باقيا.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) شَيْن لا يفارقه آخر ما عليه.
وقال آخرون: سيمَى على أنفه.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا ابن عبد الأعلى، قال: ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) قال: سنسم على أنفه.
وأولى القولين بالصواب في تأويل ذلك عندي قول من قال: معنى ذلك: سنبين أمره بيانا واضحا حتى يعرفوه، فلا يخفى عليهم، كما لا تخفي السمة على الخرطوم.
وقال قتادة: معنى ذلك: شين لا يفارقه آخر ما عليه، وقد يحتمل أيضا أن يكون خطم بالسيف، فجمع له مع بيان عيوبه للناس الخطم بالسيف.

وجاء فى القرطبى
القول في تأويل قوله تعالى : سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ (16)
وقوله: ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) اختلف أهل التأويل في تأويل ذلك، فقال بعضهم: معناه: سنخطمه بالسيف، فنجعل ذلك علامة باقية، وسمة ثابتة فيه ما عاش.
* ذكر من قال ذلك:
حدثني محمد بن سعد، قال: ثني أبي، قال: ثني عمي، قال: ثني أبي، عن أبيه، عن ابن عباس ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) فقاتل يوم بدر، فخُطِم بالسيف في القتال.
وقال آخرون: بل معنى ذلك سنشينه شينا باقيا.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة، قوله: ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) شَيْن لا يفارقه آخر ما عليه.
وقال آخرون: سيمَى على أنفه.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا ابن عبد الأعلى، قال: ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) قال: سنسم على أنفه.
وأولى القولين بالصواب في تأويل ذلك عندي قول من قال: معنى ذلك: سنبين أمره بيانا واضحا حتى يعرفوه، فلا يخفى عليهم، كما لا تخفي السمة على الخرطوم.
وقال قتادة: معنى ذلك: شين لا يفارقه آخر ما عليه، وقد يحتمل أيضا أن يكون خطم بالسيف، فجمع له مع بيان عيوبه للناس الخطم بالسيف.
الثانية : قال ابن العربي : كان الوسم في الوجه لذي المعصية قديما عند الناس ، حتى إنه روي - كما تقدم - أن اليهود لما أهملوا رجم الزاني اعتاضوا منه بالضرب وتحميم الوجه

وجاء فى تفسيرابن كثير
قال تعالى ها هنا : ( سنسمه على الخرطوم )
قال ابن جرير : سنبين أمره بيانا واضحا ، حتى يعرفوه ، ولا يخفى عليهم ، كما لا تخفى السمة على الخراطيم ، وهكذا قال قتادة : ( سنسمه على الخرطوم ) شين لا يفارقه آخر ما عليه . وفي رواية عنه : سيما على أنفه . وكذا قال السدي .
وقال العوفي ، عن ابن عباس : ( سنسمه على الخرطوم ) يقاتل يوم بدر فيخطم بالسيف في القتال . وقال آخرون : ( سنسمه ) سمة أهل النار ، يعني نسود وجهه يوم القيامة ،

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في الأربعاء يونيو 20, 2018 11:40 pm

محمد الليثى كتب:
وعليكم السلام ورحمه لله وبركاته
الايه اخى الكريم تتحدث عن شخص معين ومعنى سنسمه على الخرطوم اى بالسيف فى الحرب كما ذكر المفسرون وليس وسم الدابه لان الدبه ستخرج اخر الزمان وهى من العلامات الكبرى للساعه
وجاء فى تفسير الطبرى
القول في تأويل قوله تعالى : سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ (16)
وقوله: ( سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ ) اختلف أهل التأويل في تأويل ذلك، فقال بعضهم: معناه: سنخطمه بالسيف، فنجعل ذلك علامة باقية، وسمة ثابتة فيه ما عاش.
* ذكر من قال ذلك:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخي محمد جزاكم الله خيرا 


اريد ان اقول لك امرا عن نفسي و ارجوا ان لا اكون ثقيل عليكم


انا لن اقبل منك اي تفسير لاني ارى انه منكر و بدعة 


و ان لم يكن بدعة فاريد تفسيرا من ابا بكر او عمر او عثمان او علي سلام الله عليهم اجمعين 


اليك الحديث عن النبي عليه الصلاة و السلام 


عن العرباض بن سارية رضي الله عنه، قال: وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة وجلت منها القلوب، وذرفت منها العيون، فقلنا يا رسول الله؛ كأنها موعظة 


مودع، فأوصِنا، قال: «أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة، وإن تأمر عليكم عبد، وإنه من يعش منكم فسيرى اختلافاً كثيراً؛ فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين 


المهديين، عضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور، فإن كل بدعة ضلالة»




اريد هذا المنهاج كما اوصى النبي عليه الصلاة و السلام


 يا اخي ان اردت ان احاورك ان شاء الله ..لكن اي تفسير وقال فلان وغيره فانا لا اقبله 


و انظر الى الخطئ الاكبر و ابحث لتعلم ما هو الخرطوم ومن قول بن عباس سلام الله عليه ان الخرطوم هو الانف في لسان العرب


فما معنى ان هذا في التفسير ؟؟




سنخطمه بالسيف، فنجعل ذلك علامة باقية، وسمة ثابتة فيه ما عاش




الله ورسوله بينو انه خرطوم(الانف) و المفسر يجعله بالسيف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


هل هذا المفسر يتنزل عليه الوحي ؟؟؟ اين هو السيف في الايات او الحديث ؟؟؟؟؟؟ ها هي الاية 


إِذَا تُتْلَىٰ عَلَيْهِ آيَاتُنَا قَالَ أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ (15) سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ (16)


اين هو السيف و الحرب و غيره ؟؟؟؟ الخرطوم يا اخي هو الانف هذا معلوم عند العرب 


لا يا اخي انا لا اقبل هذا و كما قلت لك ان كان تفسيرا من عند الخلفاء المهديين فنعم 


مع انني اعلم انك لن تجد اي تفسير عند االخلفاء الاربعة  confused 



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


عدل سابقا من قبل عماد 7 في الخميس يونيو 21, 2018 12:42 am عدل 1 مرات

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في الخميس يونيو 21, 2018 12:16 am

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
جزاك الله خيرا اخى الكريم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف سلام في الجمعة يونيو 22, 2018 4:58 am

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)

سلام

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 22/06/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في الجمعة يونيو 22, 2018 3:54 pm

سلام كتب:بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)
السلام عليكم
جزاك الله خيرا اخى الكريم 
؟؟؟

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في السبت يونيو 23, 2018 3:22 am

محمد الليثى كتب:السلام عليكم

اذا الدابه من الملائكه حكما وليس وصفا

ما معنى ذلك ؟

اى ان الدابه فى  حكم الملائكه من حيث انها ماموره وليست مكلفه

فهى من الملائكه حكما

اما وصفا فكل ما ورد من الاثار فى الوصف اما ضعيفا او موضوعا

ولكن الايه الوحيده التى تصف الدابه هى قوله تعالى

 وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخي الطيب .حتى النحلة مامورة ومسيرة ومسخرة لنا 


وَأَوْحَىٰ رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ (68)النحل



ولا تبدل النحلة سنة الله لكن الانسان يبدل !!


هذا يجرنا للتفكر في باقي خلق الله في من يبدل وفي من يبقى على خلقته !! والله اعلم 


والسلام عليكم

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الدابه قد تكون .....

مُساهمة من طرف زائر في السبت يونيو 23, 2018 4:03 am

زائر كتب:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته 
متابعة اخي 
سؤال 
لماذا وصفها بعض الصحابة رضي الله عنهم 
بدابة ذات زغب ؟؟
وبعض الأقوال لهم بان لها عدة خرجات وليس لمرة واحده 
لست مستعجلة على الاجابة حتى لانفسد ترتيب افكارك 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا


اتمنى ان يبحث الاخ محمد في الاثر عن وصف اصحاب النبي عليهم سلام الله للدابة


لعله يستفيذ من الوصف ويتم الفهم ان شاء الله


اما سؤالك لماذا وصفها اصحاب نبي الله عليه الصلاة و السلام


فارى ان الله هو من اراد هذا الامر حتى تصل لنا المعلومة !! سبحان الله العليم الحكيم


نقطة مهمة (روايات الصحابة الكرام عن امور غيبية ليس من انفسهم بل يدل على انهم سمعوها من النبي عليه الصلاة و السلام)


والله اعلم


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 3 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى